• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الحكم بالإعدام لعربي قتل صينياً وسرق منه مليون درهم في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يونيو 2016

محمود خليل

أيدت محكمة الاستئناف بدبي عقوبة الإعدام بحق شاب من الجنسية الجزائرية لارتكابه جريمة قتل بحق مراسل صيني وسرقة حقيبته، التي كان بداخلها حوالي مليون وعشرين ألف درهم، بعد أن راقب المدان تحركات الضحية لمدة 3 أيام قبل تنفيذ جريمته.

وكشفت حيثيات الحكم أن المدان أقدم على جريمته بشكل عمدي مع سبق الإصرار والترصد، مبينة أنه عقد العزم على ارتكاب الجريمة وراقب خط سير المجني عليه، وجهز سكينًا وعصا خشبية وتوجه يوم الواقعة إلى مقر سكنه، وتربص به وما أن ظفر به داخل مصعد البناية حتى نفذ مكنون نيته وباغته بضربة على رأسه بالعصا الخشبية وألحقها بطعنتين بالسكين في صدره وكتفه أودت بحياته.

وبينت الحيثيات أن جريمة القتل هذه قرنها المدان بجريمة أخرى حينما سرق حقيبة الضحية وبداخلها مبلغ مالي كبير قدر بمليون وعشرين ألف درهم.

وقررت المحكمة عدم اختصاصها بما أسندته النيابة العامة من اتهامات لزوجة المدان وأحد معارفه بحيازتهما الأموال المتحصلة من جريمة القتل في ظروف تحمل على الاعتقاد بعدم مشروعية مصدرها.

و أسندت النيابة العامة الاتهام للزوجة وللشخص الآخر بعد أن حضر المدان عقب ارتكابه جريمته إلى زوجته، وسلمها مبالغ مالية كبيرة، طلب منها دفع أجرة الفندق الذي كان يقيم فيه معها ومع أولادهما وتسليم بقية المبلغ لأحد معارفه ليقوم بدوره بتحويلها له في الجزائر.

وبينت التفاصيل أن المدان توجه إلى منطقة حتا وبحوزته مبالغ مالية استعدادًا لمغادرة الدولة بيد أن فطنة رجال تحريات دبي وسرعتهم بتحديد هويته عقب الإبلاغ عن الجريمة، أفضت إلى إلقاء القبض عليه قبل سفره.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض