• الجمعة 25 جمادى الآخرة 1438هـ - 24 مارس 2017م

التنظيم الإرهابي لجأ إلى تفجير الجسور وحرق الدوائر الرسمية

تقدم كبير للقوات العراقية بالموصل وقيادات «داعش» تفر للرقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يناير 2017

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

سيطرت القوات العراقية أمس، على المجمع الحكومي والجسر الثاني وعلى 5 أحياء جديدة، وأجزاء من جامعة الموصل في الجانب الشرقي لمدينة الموصل، إثر معارك مع تنظيم «داعش»، في حين عمد التنظيم إلى تدمير ما تبقى من جسور تربط بين الجانبين الشرقي والغربي لمدينة الموصل لإعاقة تقدم القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي.

وقال مصدر أمني، إن القوات العراقية تمكنت من استعادة السيطرة على مجمع الدوائر الحكومية في الموصل من أيدي مسلحي «داعش». ويتكون المجمع من «مبنى المحافظة الجديد وبناية قائمقامية الموصل ودائرة الزراعة ودائرة التخطيط العمراني وعقارات الدولة»، كما بدأت القوات العراقية، منذ الساعات الأولى في صباح أمس، بعملية اقتحام جامعة الموصل.

تأتي هذه التطورات بعد أن فجر مسلحو تنظيم «داعش» ما تبقى من جسور تربط بين الجانبين الشرقي والغربي لمدينة الموصل لإعاقة تقدم القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي.

وقالت خلية الإعلام الحربي في الجيش العراقي في بيان، إن «داعش» أقدم صباح أمس، على تفجير كامل للجسور الرابطة بين الجانب الشرقي لنهر دجلة والجانب الغربي للنهر في الموصل لإعاقة تقدم القوات الأمنية.

وقال النقيب في قوات مكافحة الإرهاب قاسم الربيعي، إن تفجير الجسور الرابطة بين جانبي الموصل لن يؤثر على توقيتات المعركة، وقال «لدينا خطط بديلة لنصب الجسور والعبور إلى الضفة الغربية للمدينة». ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا