• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

7 آلاف وجبة يومياً في ساوباولو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يونيو 2016

ساو باولو (وام)

أشرفت القنصلية العامة للدولة في ساو باولو على تنظيم مشروع «إفطار صائم» بالتنسيق مع حكومة ولاية ساو باولو واتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل. وغطى مشروع موائد الرحمن الذي تكفلت به مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان المبارك العديد من المساجد والمراكز الإسلامية في ولاية ساو باولو البرازيلية، وذلك في إطار برنامج المؤسسة لإفطار الصائمين الذي غطى أكثر من 57 بلدا في العالم.

وشارك صالح السويدي القنصل العام للدولة في ساو باولو في مناسبات الإفطار في مساجد سانتو امارو وبلال وجوارولس إلى جانب مركز الواحة لدعم اللاجئين السوريين في ساو باولو.

وقال السويدي إن مشروع إفطار الصائم في ساو باولو يحظى باهتمام المؤسسة، ويعد مشروعها للسنة الثانية على التوالي في مدن الولاية للتخفيف على المحتاجين خلال الشهر الفضيل. وأضاف أن مشروع إفطار الصائم لسنة 2016 سيقدم سبعة آلاف وجبة إفطار في 14 مسجدا ومركزا خلال الشهر المبارك.

من جهتهم ثمن المستفيدون من مشروع إفطار الصائم جهود وأنشطة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وبدورها النشط الذي تلعبه في المجالات الإنسانية والخيرية.

وعبر اللاجئون السوريون في ساو باولو عن شكرهم لدولة الإمارات لحرصها على التخفيف من معاناة اللاجئين السوريين في العالم، داعين المولى القدير أن يديم على الإمارات الأمن والاستقرار.

ويستمر مشروع إفطار الصائم الذي تكفلت به مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على مدار الشهر الفضيل في مساجد ولاية ساو باولو التي تضم أكبر تجمع للجالية الإسلامية في أميركا اللاتينية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض