• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«أمنية» تكرم متطوعيها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

أبوظبي (وام) - أقامت مؤسسة تحقيق أمنية حفلا لتكريم متطوعيها الذين أنجزوا 500 ساعة تطوعية مع المؤسسة وذلك في فندق الريتز كارلتون أبوظبي.

حضر الحفل، هاني الزبيدي المدير التنفيذي للمؤسسة الذي نقل في بداية الحفل تحيات وشكر حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة الشيخة شيخة بنت سيف الرئيسة الفخرية للمؤسسة للمتطوعين الذين حرصوا طوال الفترة الماضية على تقديم يد المساعدة للأطفال وتسهيل عمل المؤسسة في الوصول إليهم.

وأثنى الزبيدي على أداء المتطوعين وتميزهم، مؤكداً أن المؤسسة تقدر كل من ساهم بوقته وجهده في سبيل تحقيق أهداف المؤسسة الانسانية.

وأضاف أن المؤسسة في دولة الإمارات استطاعت بفضل جهود الموظفين والمتطوعين أن تحصل مؤخرا على جائزة « أعلى نمو في الأمنيات 2013 » على مستوى مؤسسات تحقيق أمنية العالمية، حيث تعد أسرع الفروع تحقيقا لأمنيات الأطفال المرضى، منوهاً إلى حصول المؤسسة كذلك على جوائز دولية عديدة خلال السنة الماضية.

ودعا الزبيدي أفراد المجتمع إلى التطوع في المؤسسة، موضحاً أن المؤسسة تدعو كل شخص باستطاعته فتح باب الأمل للأطفال المرضى في جميع أنحاء الدولة لتعزيز وتعميق قيم العمل التطوعي في المجتمع الإماراتي الذي يعد من اكثر المجتعات انفتاحا وتواصلا مع مختلف الجنسيات والثقافات.

وعبر المتطوعون عن شكرهم وتقديرهم لهذه اللفتة الرائعة التي ستمثل لهم الدافع والحافز للتطوع وخلق حلقة الوصل بين المرضى والمؤسسة لتسهيل المهمة الإنسانية النبيلة التي تقوم بها «تحقيق امنية» والتي باتت من اكثر الفروع نموا في العالم.

وأقامت المؤسسة حفل عشاء على شرف المتطوعين بحضور أسرهم في اجواء عائلية ممتعة.. وتم توزيع شهادات الشكر والتقدير.

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسة حققت 274 أمنية من أمنيات الأطفال المرضى من المواطنين والمقيمين على أرض الدولة خلال عام 2013 فيما حققت منذ تأسيس فرعها في دولة الإمارات نحو أكثر من ألف أمنية، أما مؤسسة تحقيق أمنية العالمية فقد تأسست 1980 في الولايات المتحدة الأميركية وتحقق مئات الأمنيات سنويا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض