• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الاتحادية العليا» تصدر أحكامها اليوم على متهمي «النصرة» وشقيقي «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يونيو 2016

يعقوب علي (أبوظبى)

تصدر دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا اليوم أحكاماً نهائية على 6 متهمين في قضية ارتباط بتنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي، كما تحكم على متهمين من الجنسية الصومالية يواجهان اتهامات مرتبطة بالترويج لتنظيمات إرهابية والإساءة لرمز من رموز الدولة.

كما تصدر المحكمة في جلسة اليوم حكمها على المتهم أيوب سالم بعد أن كانت قد أعادت في الجلسة السابقة القضية من مرحلة الحجز للنطق بالحكم إلى الترافع قبل أن تعيد حجزها للنطق بالحكم في جلسة اليوم.

وفي القضية الأولى تتهم نيابة أمن الدولة المتهم الأول في القضية التي تضم 6 متهمين يحملون جنسيات عربية وأجنبية وتتراوح أعمارهم بين 21 و23 عاماً اتهامات بالتعاون مع تنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي، بأن قدم لعناصره تفريغات لمواد صوتية وترجمات لنصوص مع علمه بغرض التنظيم وحقيقته، كما أمد التنظيم الإرهابي بكاميرا، وأنشأ وأدار موقعاً إلكترونياً على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» نشر عليه معلومات للتحبيذ والترويج لفكرهم.

ويواجه المتهم الأول أيضاً تهمة الإساءة إلى رموز الدولة بإحدى الطرق العلانية، أما المتهمون الـ5 الآخرين، فيحاكمون بتهمة العلم بوقوع الجرائم الإرهابية السابقة من قبل المتهم الأول ولم يبادروا بإبلاغ السلطات المعنية، فيما يضاف إلى المتهم السادس تهمة حمل سلاح هوائي دون ترخيص من السلطات المعنية.

وفي القضية الثانية، تحكم المحكمة على متهمين شقيقين يواجه الأول تهمة إنشاء وإدارة حساب على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» نشر فيه معلومات للترويج والتحبيذ لتنظيم «داعش» الإرهابي، ولاستقطاب أعضاء جدد له، واصفاً قائد التنظيم بـ«القرشي» و«ناصر المظلوم»، كما نشر معلومات كاذبة عن أحد رموز الدولة سعياً لإثارة الفتن والكراهية والإضرار بسمعة وهيبة الدولة.

ويواجه المتهم الثاني تهمة الاشتراك عن طريق الاتفاق والمساعدة في ارتكاب الجرائم المبينة، حيث اتفق المتهمان على تصوير مقطع فيديو يبين معالم من العاصمة أبوظبي بعد أن قام بتركيب شعار تنظيم «داعش» عليها.

وتنظر المحكمة في عدد من القضايا المرتبطة بأمن الدولة، منها عدد من قضايا المناصحة، وتشكيل خطورة إرهابية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض