• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

السيسي: السد حق لإثيوبيا من دون الإضرار بمصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يونيو 2016

القاهرة (وكالات)

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن بلاده تساند حق الشعب الإثيوبي في التنمية، وتؤكد في الوقت ذاته على حقها في الحياة باعتبار نهر النيل مصدرها الوحيد للماء العذب. وجاءت تصريحات السيسي خلال لقائه برئيس وزرائه شريف إسماعيل، ووزيري الزراعة عصام فايد، والموارد المائية والري محمد عبد العاطي. وشدد السيسي على أهمية أن تسود الروح الإيجابية عملية التفاوض بين مصر والسودان وإثيوبيا فيما يتعلق بسد النهضة.

وبحسب بيان من الرئاسة المصرية، أشار وزير الموارد المائية والري محمد عبد العاطي إلى أن مصر والسودان وإثيوبيا اتفقت على الشروط المرجعية، ونطاق عمل المكاتب الاستشارية المنفذة لدراسات سد النهضة الإثيوبي على الصعد الهيدروليكية والبيئية والاجتماعية. وذكر عبد العاطي أنه من المقرر توقيع العقود الفنية مع المكاتب الاستشارية خلال الفترة المقبلة، وأن الدراسات ستشمل الاتفاق على قواعد الملء الأول والتخزين والتشغيل. وأضاف أن الدراسات تشمل أيضاً إدارة سد النهضة بالتنسيق مع السدود الأخرى في كل من مصر والسودان، بما يضمن عدم إلحاق الضرر بأي من الدول الثلاث.

وكانت هذه الدول وقعت في مارس الماضي وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في الخرطوم، وتعني ضمنياً الموافقة على استكمال إجراءات بناء السد مع إعداد مكاتب استشارية عالمية دراسات فنية لحماية الحصص المائية. وتتمحور الخلافات بين مصر وإثيوبيا حالياً حول استمرار أديس أبابا في بناء سد النهضة بوتيرة أسرع من إنهاء الدراسات الفنية المتعلقة به، في ظل خلافات المكاتب الاستشارية المعنية بالدراسات.

وتتخوف مصر من تأثير سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على حصتها السنوية من مياه النيل والبالغة 55.5 مليار متر مكعب. لكن إثيوبيا تشدد على حقها في استخدام السد في مجال توليد الطاقة، وتؤكد أنه لن يمثل ضرراً على السودان ومصر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا