• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد ورئيس المكسيك يبحثان توسيع التعاون بين البلدين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يناير 2016

دبي (و ا م)

أجرى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،رعاه الله، وفخامة الرئيس إنريكه بينيا نييتو رئيس الولايات المتحدة المكسيكية الزائر مباحثات مطولة حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الأهمية المشتركة وسبل تعزيز التعاون الدولي من أجل دعم التنمية المستدامة في الدول المختلفة وبناء جسور للتواصل البناء بين شعوب العالم وصولاً لترسيخ مفاهيم العدالة والاستقرار والسلام.

جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في قصر سموه في زعبيل ظهر اليوم، لفخامة الرئيس إنريكه بينيا نييتو وذلك بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، حيث تبادل سموه والرئيس الضيف الحديث حول إمكانية توسيع آفاق التعاون التجاري والثقافي والسياحي بين البلدين وبناء شراكة استثمارية مجدية خاصة في قطاع النفط والطاقة المتجددة بما يعود بالخير والمنفعة المشتركة على البلدين والشعبين الصديقين.

كما تطرق الحديث إلى مواضيع أخرى من شأنها دعم علاقات الصداقة والتواصل الإنساني والحضاري بين شعبي البلدين وذلك من خلال التسريع بتسيير رحلات جوية بين دولة الإمارات والمكسيك في المستقبل القريب بواسطة أسطول «طيران الإمارات» التي تعكف على وضع الترتيبات النهائية لانطلاق هذه الرحلات.

إلى ذلك، فقد أكد صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وفخامة الرئيس المكسيكي على أهمية المشاورات السياسية بين دولة الإمارات ودول المنطقة من جهة والمكسيك حيث تكون مكسيكو ستي مركزاً لدول المنطقة وكذا تكون العاصمة أبوظبي مركزاً لدول أمريكا اللاتينية من أجل التشاور وتفعيل التنسيق في القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بما يعود بالخير على السلام والاستقرار في العالم.

من جهة ثانية، شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وفخامة الرئيس فخامة إنريكه بينيا نييتو -وإلى جانبهما سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم- مراسم التوقيع على عشر اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة المكسيكية شملت التوقيع على مذكرة تفاهم بشأن التعاون السياحي. وقد وقعها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية ومعالي كلاوديا رويس ماسيو وزيرة الخارجية المكسيكية التي وقعت كذلك مع معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع على مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التبادل الثقافي بين الجانبين.

ووقع معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي ومعالي أوريليو نونيو ماير وزير التعليم العام المكسيكي على مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التعاون وتبادل الخبرة في مجالي التعليم والبحوث العلمية.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض