• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

20 وفاة و1300 إصابة بحمى الضنك في بيحان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يونيو 2016

عدن (الاتحاد)

أبلغت مصادر طبية في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن، أن عدد الوفيات بوباء حمى الضنك في مديرية بيحان المنكوبة، ارتفع إلى 20 حالة، في حين ارتفعت حالات الإصابة إلى 1310 حالات بينها قرابة 50 حالة نزفية.

وقال مدير مستشفى الشهيد الدفعية في بيحان، الدكتور صلاح السيد، لـ «الاتحاد» إن وباء حمى الضنك يواصل انتشاره بشكل مخيف في أوساط الأهالي، وإن المستشفى سجل أمس فقط إصابة 17 حالة جديدة وإن هذه الأعداد مرجحه للزيادة في حال لم تتحرك الجهات المعنية بمكافحة هذه الوباء القاتل.

من جانبه دعا الشيخ مناف الهتاري، نائب رئيس الهيئة الشرعية للإفتاء الجنوبية، دول التحالف العربي ومركز الملك سلمان ورجال المال والأعمال الجنوبيين إلى الإسراع لدعم مستشفى الشهيد الدفيعة بمديرية بيحان وتزويده بالأجهزة والأدوية والمستلزمات الطبية لمواجهة حمى الضنك التي تفتك بأهل المدينة.

وقال إن المستشفى بحاجة ماسة جدا لعدد من الأجهزة الطبية والأدوية والسوائل الوريدية والمضادات الحيوية وأسرّة لترقيد المرضى، وكذلك هناك نقص في الكادر الطبي المتخصص للتعامل مع مرضى حمى الضنك، مضيفا «الدعم الذي وصل إلى المستشفى غير كاف ولا يشكل 10% من احتياجات المستشفى، الذي تشكل المحروقات ونفادها أحد المخاوف لدى القائمين على القطاع الصحي هناك».

وأكد على أهمية إرسال بعثات طبية إلى المستشفى للتخفيف من معاناة الأهالي المحاصرين في بيحان، وإيصال الأدوية اللازمة من أجل مكافحة هذا الوباء الفتاك.

يذكر أن مدينة بيحان تعيش أوضاعا مأساوية جراء الحصار الذي تفرضه ميلشيات الحوثي وصالح منذ أشهر، وأعمال القصف العشوائي على القرى، الأمر الذي فاقم انتشار الوباء خصوصا مع موجة النزوح الكبيرة للأهالي باتجاه مناطق موبوءة بحمى الضنك.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا