• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

يقتل ابنته وزوجها لأنهما اقترنا دون موافقته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يونيو 2016

أ ف ب

قتل زوجان باكستانيان في مدينة لاهور لأنهما تزوجا من دون موافقة عائلتيهما على ما ذكرت السلطات المحلية بعد يومين على إقدام امرأة على حرق ابنتها حية لأنها اختارت زوجا خلافا لإرادتها.

وقد تزوج كرامات علي (35 عاما) وصبا أشرف (18 عاما) قبل سنة ونصف السنة من دون حصولهما على موافقة مسبقة من والديهما. وقد عادا إلى لاهور في محاولة لإعادة العلاقات مع عائلتيهما.

وخلال محادثة محتدمة، فتح محمد أشرف النار على ابنته صبا وزوجها وأحد الجيران الذي كان يحاول الدفاع عنها، على ما ذكرت الشرطة المحلية.

وقد سلم محمد أشرف نفسه بعد ذلك للشرطة وأقر بفعلته.

والأربعاء أحرقت المراهقة زينات بيبي، البالغة 16 عاما، حية في المدينة نفسها في لاهور من قبل والدتها بعدما تزوجت من شاب لم ينل رضا العائلة. وقد اعترفت الأم بفعلتها وطلب رئيس الوزراء نواز شريف فتح تحقيق معمق في الجريمة.

وكان رئيس الوزراء تعهد في فبراير القضاء على "آفة" جرائم الشرف لكن لم يقر أي قانون جديد بهذا الخصوص بعد.

وتقتل مئات النساء سنويا في باكستان على يد أقارب لهن بحجة "غسل شرف العائلة".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا