• الأربعاء 25 جمادى الأولى 1438هـ - 22 فبراير 2017م
  01:14     مستشار الأمن الأمريكي الجديد له آراء مختلفة في روسيا وقضايا مهمة أخرى         01:15     رئيس لبنان السابق ميشال سليمان: دخول "حزب الله" إلى سورية أسقط معادلة "الشعب والجيش والمقاومة"         01:16     مقتل 12 مسلحا داعشيا في عملية عسكرية شرق أفغانستان     

قبائل تدعو إلى إجماع عربي ضد «الإرهاب» ومتطرفون يهاجمون حاجزاً أمنياً في المكلا

12 قتيلاً باشتباكات بين الجيش اليمني والحوثيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

عقيل الحلالي (صنعاء)- قتل 12 شخصاً أمس في اشتباكات بين القوات اليمنية ومتمردين حوثيين في ضواحي مدينة عمران في شمال اليمن. وقال مسؤول أمني إن حوثيين توجهوا إلى عمران للمشاركة في تظاهرة، ولكن سرعان ما اندلع تبادل إطلاق نار حين أصر هؤلاء على تخطي احد الحواجز الأمنية في شمال المدينة وهم يحملون السلاح. وبحسب مسؤول محلي ومصادر قبلية فإن الاشتباكات أدت إلى مقتل ثمانية متمردين بالإضافة إلى اثنين من الجنود ومدنيين اثنين.

وقال مسؤول أمني رفيع في صنعاء إن الأوامر صدرت بمنع الحوثيين من دخول عمران، كما عزز الجيش وجوده العسكري في المنطقة. وأشارت مصادر محلية إلى أن الجيش كثف الحواجز الأمنية المحيطة بالمدينة فيما حاول الحوثيون دخولها من الجهتين الشرقية والغربية.

وقال شهود عيان إن الاشتباكات اندلعت على خلفية منع القوات الحكومية المرابطة في منطقة «ضبر» أتباع جماعة «الحوثيين» من دخول المدينة بالسلاح، بعد أن نجحوا الأسبوع الفائت في تنظيم تظاهرة مسلحة مناهضة للحكومة ولحاكم عمران، محمد حسن دماج، القيادي في حزب «الإصلاح».

وذكر أحد السكان أن الاشتباكات استمرت بشكل مقتطع لساعات وخلفت قتلى وجرحى من الجانبين.

وأعلن تلفزيون المسيرة» التابع لجماعة «الحوثيين»، مصرع ثلاثة أشخاص وإصابة سبعة آخرين، بينهم امرأة، برصاص جنود اللواء 310 مدرع المرابط في عمران، ويقوده العميد حميد القشيبي، المقرب جداً من الجنرال علي محسن الأحمر، المستشار الرئاسي لشؤون الدفاع والأمن.

واتهم المصدر السابق من وصفها بـ»مليشيات القشيبي» باستهداف «المتظاهرين السلميين»، حسب تعبيره. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا