• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قناة هندية تنقل «دولية دبي للشطرنج» إلى 48 دولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - أعلنت قناة «دي دي سبورت» الهندية، نقلها لمنافسات النسخة 16 من بطولة دبي الدولية المفتوحة للشطرنج، التي ستقام على كأس راشد بن حمدان آل مكتوم خلال الفترة من 7 إلى 16 أبريل المقبل، وتبث القناة الهندية فعاليات البطولة إلى 48 دولة في أوروبا والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا عبر القمر الصناعي (انسات)، وكشفت القناة عن برنامج البث الخاص بالبطولة، إذ ستذيع 4 حلقات عنها يومياً، وسيكون البرنامج من إخراج فيجاي كومار.

وبدأ النادي استعداداته والعمل على إتمام تجهيزات القاعة الرئيسة وأجهزة نقل المباريات مباشرة من خلال الموقع الإلكتروني وأجهزة الكمبيوتر، كما حددت اللجنة مطلع أبريل المقبل لتجربة بث المباريات مباشرة على موقع النادي على شبكة الانترنت.

ويحرص نادي دبي للشطرنج والثقافة برئاسة إبراهيم البناي، على إخراج البطولة بالشكل اللائق الذي يناسب اسم الإمارات، خاصة أن أبطال العالم يحرصون على المشاركة في الحدث، كما يضعون تاريخ انطلاق البطولة ضمن أجندتهم الدولية.

يذكر أن البطولة دائما ما تشهد مشاركة عدد كبير من اللاعبين الهنديين، خاصة الأساتذة الدوليين والأساتذة الكبار، كما يشارك فيها عدد كبير من اللاعبين في أوروبا وآسيا والشرق الأوسط وعدد كبير من اللاعبين العرب يعتبرون المشاركة في بطولة دبي المفتوحة سنويا، فرصة كبيرة للمشاركة في واحدة من البطولات القوية التي تساعدهم على تطوير مستواهم الفني وتطوير تصنيفهم الدولي والحصول على ألقاب دولية. وبلغ عدد المسجلين قبل موعد البطولة بشهرين 64 لاعباً ولاعبة من 23 دولة منهم 16 أستاذاً دولياً كبيراً تصنيفهم فوق معدل 2600 و20 أستاذاً دولياً كبيراً تصنيفهم فوق 2550 نقطة.

في الوقت نفسه، اختارت اللجنة المنظمة بالإجماع، الدولي الإماراتي مهدي عبدالرحيم عضو لجنة الحكام بالاتحاد الدولي والمدير الفني لاتحاد الإمارات للشطرنج، ليرأس حكام البطولة، وسبق له أن تولى رئاسة حكام البطولة في الدورتين السابقتين، لما يتمتع به من خبرات كبيرة مكنته من تحكيم العديد من البطولات الدولية وبطولة العالم وبطولة الجائزة الكبرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا