• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ألفيش يريد عرش النجوم الأكثر فوزاً على المدريدي

5 حقائق تشعل قمة «العملاقين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 مارس 2014

محمد حامد (دبي) - بعيداً عن «صراع النقطة» والأحلام المشروعة للفريق الملكي في الابتعاد بصدارة الليجا، والرغبة العارمة من الفريق الكتالوني في استغلال الفرصة الأخيرة للعودة إلى مشهد الصدارة، وعدم رفع راية الاستسلام لإبقاء الصراع على لقب الدوري مشتعلاً حتى إشعار آخر، وبعيداً عن الصراع التاريخي بين الكبيرين، وما يرتبط به من اهتمام جماهيري وإعلامي عالمي لا مثيل له، بعيداً عن كل ذلك تتوفر لمواجهة الريال والبارسا في كلاسيكو الليلة 5 حقائق وأرقام ترفع من وتيرة الإثارة، وتشعل أجواء الكلاسيكو بين كبيري الكرة الإسبانية والأوروبية.

صراع الكرة الذهبية

يمكن اعتبار مواجهة الليلة خط البداية لصراع جديد بين كريستيانو رونالدو نجم وهداف الريال، وليونيل ميسي مهلم البارسا على الكرة الذهبية لعام 2014، وفيما بعد يمتد الصراع بينهما إلى نهائي كأس الملك، مع أفضلية للنجم الذي يتوج فريقه بلقب الدوري المحلي ودوري الأبطال، مع احتمالات التصادم بين «سي آر 7» والساحر«ليو» في دوري الأبطال سواء في قبل النهائي أو النهائي، ثم يأتي الموعد الكبير وهو كأس العالم في البرازيل الصيف المقبل، حيث يستمر الصراع بينهما على لقب الكرة الذهبية.

الأرقام والإحصائيات تشير إلى أن رونالدو شارك في 20 كلاسيكو حتى ما قبل قمة الليلة، محرزاً 12 هدفاً، كما أنه يحتل صدارة هدافي الليجا برصيد 25 هدفاً سجلها في 24 مباراة، بمعدل هدف في المباراة، كما وصل رصيده من الأهداف في جميع البطولات خلال الموسم الجاري إلى 41 هدفاً في 37 مباراة. أما ميسي فقد سجل 18 هدفاً في 26 كلاسيكو، كما أحرز خلال الموسم الحالي في الليجا 18 هدفاً في 21 مباراة، حيث كان الغياب لفترة ليست بالقصيرة نهاية 2013 بسبب الإصابة، وسجل ميسي في جميع بطولات الموسم الجاري 31 هدفاً في 33 مباراة.

مباراة المليار

سوف يسجل التاريخ أن كلاسيكو الريال والبارسا في الليجا الذي أقيم في 23 مارس 2014 من أغلى المواجهات الكروية من ناحية القيمة السوقية للنجوم الذين يتبارون في هذه القمة، صحيح أن المستقبل قد يشهد مواجهات أغلى، ولكن الحاضر يقول إن هذه المباراة، وفقاً لما أوردته صحيفة «آس» تبلغ القيمة السوقية لنجومها مليار و160 مليون يورو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا