• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

سلوكياتك في العمل تعكس الشخصية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يونيو 2016

هناء الحمادي (أبوظبي)

أن تكون شخصاً متزناً في تصرفاتك وحديثك ليس ذلك مرتبطاً بمكان أو زمان معين، بل هي طبيعة يجب أن تتحلى بها في جميع الأوقات، وبما أننا نتواجد لوقت طويل في أماكن عملنا، ونتعامل مع الكثير من الأشخاص من خلاله، يجب علينا احترام قواعد الإتيكيت الخاصة بمكان العمل. حيث إن هناك الكثير من القيم والمبادئ، التي تمثل سلوك الآخرين وهذه الأخلاقيات نابعة من البيئة المحيطة فما يقوم به الموظف في العمل يحكم عليه الناس، إما بسلوك حسن أو سلوك سيء، وبالتالي لابد أن يملك الموظف أخلاقيات وذوقيات للتعامل مع زملائه في العمل.

ويذكر محمد المرزوقي، الخبير في شؤون الإتيكيت، أن هناك بعض السلوكات التي لا بد أن يدركها الموظف أثناء عمله في رمضان، ومن أهمها، أن علاقة الموظف والموظفة في العمل يجب أن تكون مبنية على الاحترام والمودة. و«هناك فرق كبير بين الصداقة والزمالة، فعلاقة الموظفة مع بقية الموظفين زمالة تنتهي بمجرد انتهاء وقت العمل، فمن غير اللائق أن يطلب المدير من موظفة إضافته على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بها».

وقال «يجب مخاطبة الزملاء أو المدير بالألقاب، كالسيد أو السيدة أو الأستاذ فلان كنوع من الاحترام، وعلى جميع الموظفين مراعاة ذلك، إلا في حال طلب منك المدير أن تناديه باسمه فقط من دون لقب، فافعل ذلك حين تكون وحدك معه وليس أمام الآخرين، مع الابتعاد عن المناداة باسم الدلع».

ويوضح «كثيراً ما نرى الموظفين يقومون بتوزيع بطاقات العمل لكل الأشخاص، وهذه من أكثر السلوكات المرفوضة في العمل، ففي البداية لا بد أن تكون البطاقة واضحة من دون ألقاب، مثل سعادة أو دكتور مع ذكر المنصب فيها فقط وغير ذلك لابد أن توزع على الأشخاص ذوي المنصب الأعلى منك، وبالنسبة لمن هم من مستواك لا توزعها بشكل عشوائي على كل من تصادفه، بل من تشعر وتتوقع أن يكون بينك وبينه تواصل دائماً». و«عند توزيع البطاقة من الأفضل أن تقدم باليد اليمنى، وتكون في محفظة ومكان سهل لتخرج البطاقة بكل سهولة».

وحول طريقة ارتداء الملابس، يقول إن الهدف من ارتداء الملابس لمكان العمل هو إعطاء صورة ذات كفاءة عالية عن الموظف بغض النظر عن المستوى الوظيفي، أو المكانة، مشيراً إلى أن أتيكيت ارتداء ملابس العمل واحد ومتفق عليه من قبل خبراء اللياقة.

ويقول المرزوقي، إنه لابد من انتقاء الملابس المناسبة للمكاتب وليس اتباع الموضة، فمثلاً يفضل ارتداء الألوان الفاتحة وليس الألوان الصارخة ولا البراقة والمزركشة بالكثير من الفصوص اللامعة، وبالنسبة للأكسسوارات التي يجب ارتداؤها في مكان العمل، ينصح بعدم ارتداء اللافتة للنظر منها والاكتفاء فقط بالساعة، كما لا ينصح بارتداء الكعب العالي لأنه غير عملي ولا مريح للعمل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا