• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

بقيمة 7.5 مليون درهم

«خيرية الشارقة» توزع 23 ألف وجبة للصائمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يونيو 2016

الشارقة (الاتحاد)

باشرت جمعية الشارقة الخيرية تنفيذ مشروع «إفطار صائم» أحد مشاريع الحملة الرمضانية، وذلك بقيمة 7 ملايين و500 ألف درهم حيث تقدم الجمعية عبر كافة مواقعها المتواجدة بمدينة الشارقة وبقية المدن في الذيد والمدام وخورفكان وكلباء وخورفكان نحو 23 ألفاً و100 وجبة إفطار بشكل يومي.

وأكد عبدالله سلطان بن خادم عضو مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية ومديرها التنفيذي، أن مجلس إدارة الجمعية برئاسة الشيخ عصام بن صقر القاسمي يدرك حيوية وقوة مشروع «إفطار صائم»، حيث يعكس الترابط والتكافل بين أفراد المجتمع الإماراتي سواء مواطنين كانوا أم مقيمين. وقال: من هذا المنطلق حرصنا على الإعداد لهذا المشروع مبكراً وأتممنا منذ بداية العام الجاري عمليات دراسة مسحية للوقوف على المناطق الأكثر كثافة بالأشخاص من ذوي الدخل لتمثل موقعاً خيرياً نقدم خلاله مكرمات وعطايا المحسنين للمستحقين والمعوزين.

وتابع: عملنا على توسيع رقعة المستفيدين خلال حملتنا من العام الحالي، وتمت إضافة 10 موقع جديدة، ليرتفع عدد المواقع التي تم اعتمادها خلال العام الجاري إلى 114 موقعاً مقارنة بـ 104 مواقع فقط خلال شهر رمضان من العام المنقضي.

وأشار إلى أنه تم تخصيص 45 موقعاً للإفطار داخل مدينة الشارقة تتركز أغلبها في مناطق الكثافة السكانية للعمال في المناطق الصناعية لتقدم نحو 15555 وجبة إفطار يومياً، بجانب 1730 وجبة في 19 موقعاً بمدينة كلباء، إلى جانب 22 موقعاً في مدينة الذيد لتقدم 3305 وجبات يومياً، كما تم اعتماد 520 وجبة يتم تقديمها يوميا في 11 موقعاً للإفطار داخل المناطق التابعة لفرع الجمعية في دبا الحصن، بينما تم تخصيص 13 موقعاً لتقدم 2200 وجبة بشكل يومي في مدينة خورفكان، بخلاف 600 وجبة يتم تقديمها في 4 مواقع تابعة لفرع الجمعية في المدام.

وأوضح أن الخيم كافة مزودة بأجهزة التبريد والتكييف، وتتضمن الوجبات على مشروبات وعصائر باردة، كما أن جميع الخيام بها مشرفون متطوعون يشرفون على تنظيم المفطرين ووجبات الإفطار، ورفع تقارير يومية عن جميع ما يخص الموقع من ملاحظات سواء على الوجبات أو خيم الإفطار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا