• الأحد 24 ربيع الآخر 1438هـ - 22 يناير 2017م
  11:28    الهيئة الاتحادية للرقابة النووية تصدر رخصتي نقل وتخزين الوقود غير المشع للمحطة الأولى في مفاعل براكة بالمنطقة الغربية         11:43     مقتل ستة أشخاص إثر اصطدام قطار ركاب بسيارة على خط للسكك الحديدية غرب باكستان         12:05     مراقبة الأداء والتميز المؤسسي في "أبوظبي للإعلام" تحصل على آيزو "9001:2015"        12:07     مشاركة عسكريين روس في مفاوضات أستانا حول سورية         12:07     البابا بعد تنصيب ترامب: علينا أن ننتظر ونرى         12:21     مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وسط حراسة قوات إسرائيلية     

لتحقيق الدمج بين المعاقين والأسوياء

«زايد للرعاية الإنسانية» تنظم فعاليات اليوم المفتوح العاشر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة، ممثلة في مركز أبوظبي لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة التابع لها، أمس الأول، بنادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي فعاليات اليوم المفتوح العاشر، تحت شعار «كن مشاركاً لا مشاهداً»، وذلك بمشاركة طلبة المؤسّسة من فئات ذوي الإعاقة، يمثلون مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها على مستوى أبوظبي، وعدداً من مراكز الرعاية والتأهيل الخاصة والمدارس الحكومية والخاصة، وذلك بهدف دمج الفئات الخاصة بالمجتمع.

وقال محمد محمد فاضل الهاملي، الأمين العام للمؤسّسة: «إن تنظيم اليوم المفتوح للعام العاشر على التوالي يأتي لغرض إتاحة المجال أمام أبنائنا وإخواننا من ذوي الإعاقة للتواصل مع المجتمع والتعبير عن الطاقات المكنونة في داخلهم، والتواصل كذلك مع إقرانهم من الأسوياء، وهو ضمن برامج التأهيل المنفذة على مستوى المؤسّسة لتلك الفئات لكسر حاجز الخوف والاندماج بالمجتمع.

من ناحيتها توجهت مريم سيف القبيسي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة بخالص الشكر إلي الجهات كافة التي شاركت في فعاليات اليوم، وإلى الشركات الراعية التي ساهمت جميعها في أنجاح اليوم المفتوح، كما وجهت التحية للقائمين على تنظيم اليوم لحرصهم على تنوعه واشتماله العديد من الفعاليات، الأمر الذي يساهم في إدخال البهجة إلى تلك الفئات العزيزة على قلوبنا جميعاً

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض