• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  02:22     تيريزا ماي تقول ان اعتداء مانشستر كان يهدف الى ايقاع "اكبر عدد من الضحايا"        02:23    ماي : هناك اجتماع أمني آخر اليوم لبحث هجوم مانشستر         02:31     شهود يقولون إنهم سمعوا "دويا هائلا" عند مركز آرنديل بمانشستر         02:37     شاهد من رويترز: العشرات يركضون من مركز آردنيل التجاري         03:00     القبض على شاب في الثالثة والعشرين من عمره لصلته بهجوم مانشستر         03:00     توقيف مشتبه به في ال23 من العمر في إطار التحقيق حول اعتداء مانشستر         03:01     المحكمة العليا السعودية تدعو المسلمين إلى تحري رؤية هلال شهر رمضان الخميس    

الوحدة وحتا.. «المعنويات المرتفعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يناير 2017

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

بمعنويات عالية، بعد عبورهما إلى نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، يتجدد لقاء الوحدة وحتا اليوم في دوري الخليج العربي، في مواجهة صعبة، وهو اللقاء الثالث بينهما هذا الموسم، بعد مواجهة الدور الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، ومباراة كأس الخليج العربي، والتي انتهت بفوز «العنابي» بهدف، ورغم أن الفريقين حققا فوزين مهمين في الكأس، فإن ختامهما للدور الأول لم يكن بالشكل المطلوب، حيث حقق الوحدة تعادلاً مخيباً مع الشباب، وتلقى حتا خسارة ثقيلة من الوصل برباعية.

يعيش «أصحاب السعادة» أفضل حالاته، خاصة بعد أن تفوق على الجزيرة بـ «نصف درزن» في الكأس، والفريق متكامل الصفوف تقريباً، ويسعى بقوة للعودة إلى حلبة المنافسة من جديد، والتقدم في جدول الترتيب الذي يحتل فيه المركز الخامس برصيد 21 نقطة.

واستعد «العنابي» جيداً للمباراة بتدريبات مكثفة في الأيام الأخيرة، ووجود جميع اللاعبين، حيث طغى الحماس على استعداداتهم.

ويعول الوحدة على قوته الهجومية الضاربة بقيادة الأرجنتيني سباستيان تيجالي، ويأمل أجيري مدرب الفريق في أن يتفادى الفريق مشكلة إهدار الفرص التي لازمته في الدور الأول، وأدت إلى نزف العديد من النقاط.

في المقابل، فإن حتا تاسع الترتيب بـ 15 نقطة، يعيش ظروفاً مشابهة، ولكن مباريات الدوري تختلف عن الكأس، ولها حسابات أخرى، ويعتمد الفريق على أسلوب واضح أمام الفرق الكبيرة، من خلال منظومة دفاعية محكمة، واللجوء إلى الهجمات المرتدة السريعة التي يجيدها.

ورغم وجود غيابات مهمة عن الفريق، فإن الشاغل الأكبر لحتا يكمن في عدم استقبال هدف، والعودة بنقطة على الأقل من أبوظبي.

وتعد المباراة صعبة على الطرفين، خاصة أن الأوراق مكشوفة تماماً، فهل يتفوق الوحدة بهجومه الكاسح، أم تكون الغلبة للمنظومة الدفاعية لـ «الإعصار» الذي يعد «الحصان الأسود» في الدوري هذا الموسم؟.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا