• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بالديفيسيو يصف ضربة الجزاء بـ «العار»

تشيلي تخطف الفوز على بوليفيا في الوقت الضائع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يونيو 2016

فوكسبورو (د ب أ)

بركلة جزاء في الدقيقة العاشرة من الوقت بدل الضائع، انتزع المنتخب التشيلي فوزا صعبا وغاليا 2 /‏ 1 على نظيره البوليفي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الرابعة بالدور الأول لبطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا 2016) بالولايات المتحدة.

وأنعش المنتخب التشيلي آماله في رحلة الدفاع عن اللقب القاري الذي أحرزه على ملعبه في العام الماضي، حيث حصد أول ثلاث نقاط له في المجموعة ليعوض هزيمته 1 /‏ 2 أمام الأرجنتين في الجولة الأولى.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل أرتورو فيدال نجم بايرن ميونيخ الألماني هدف التقدم لمنتخب تشيلي في الدقيقة 46، وتعادل البديل خاستماني كامبوس لبوليفيا في الدقيقة 61 بعد ثلاث دقائق من نزوله.

ولكن فيدال منح المنتخب التشيلي هدف الفوز من ضربة جزاء في الدقيقة العاشرة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

واعتبر خوليو سيزار بالديفيسيو المدير الفني للمنتخب البوليفي ضربة الجزاء المثيرة للجدل التي احتسبها الحكم الأميركي جاير أنطونيو ماروفو في الوقت القاتل والتي منحت الفوز لمنتخب تشيلي بنتيجة 2 - 1، بأنها «شيء مخزي». وقال بالديفيسيو «ما حدث شيء مخز، إنه عار على كرة القدم، علينا أن نٍسأل إذا ما كان بطل كوبا أميركا قد تم تحديده بالفعل».

وأضاف «من المؤلم أن نخسر بضربة جزاء ليس لها أي أساس من الصحة».

وأشار «أطالب المسئولين بتحليل تسجيل الفيديو للمباراة وأن يفسروا السبب وراء احتساب كل هذا الوقت بدل الضائع».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا