• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عبر تأسيس شركة تسويق مشتركة

الحكومة المصرية تستعين بالخبرة اللبنانية لاختراق الأسواق الأفريقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يونيو 2016

عبد الرحمن إسماعيل (القاهرة)

تسعى وزارة التجارة والصناعة المصرية، إلى ضم رجال أعمال خليجيين إلى الشراكة المصرية اللبنانية التي دشنتها القاهرة وبيروت مؤخراً، للاستفادة من التغلغل اللبناني في القارة الأفريقية، بعدما عجزت الصادرات المصرية عن الانتشار في القارة السمراء، بسبب الوجود القديم والراسخ لرجال الأعمال اللبنانيين والهنود.

وأسس الجانبان المصري واللبناني الشهر الماضي، شركة مشتركة تحمل اسم الشركة المصرية اللبنانية للتجارة والاستثمار في أفريقيا برأسمال قدره نصف مليون دولار، يستهدف أن يرتفع إلى 10 ملايين دولار، وتشكل مجلس إدارة الشركة من 12 شخص مناصفة بين رجال أعمال مصريين ولبنانيين.

وقال شريف عرفان عضو جهاز التمثيل التجاري التابع لوزارة التجارة والصناعة لـ«الاتحاد»، أن هناك صعوبات تواجه الصادرات المصرية للوصول إلى عدد من الأسواق الأفريقية خصوصاً تلك التي يسيطر عليها رجال أعمال لبنانيون وهنود، الأمر الذي تطلب التوصل إلى شراكة مع الجانب اللبناني، يؤمل في أن تتسع هذه الشراكة لتضم رجال أعمال خليجيين ومن دول حوض النيل، بهدف خلق شراكة حقيقية للاستثمار في القارة السوداء.

مشروعات عملاقة

وهناك قناعة لدى المصريين بأن الحكومات المصرية المتعاقبة أهملت القارة السمراء لعقود طويلة، بعدما كان لمصر سبقاً كبيراً سياسياً في عهد الرئيس عبدالناصر، واقتصادياً من خلال المشروعات العملاقة التي إقامتها شركات مصرية، منها شركة المقاولون العرب في العديد من القارة الأفريقية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا