• الثلاثاء 02 ذي القعدة 1438هـ - 25 يوليو 2017م

أسترالي ينفذ هجوماً انتحارياً في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

سيدني (رويترز)

تحقق السلطات الأسترالية في مزاعم تنظيم «داعش» عن مقتل شاب أسترالي مجند في صفوفه خلال عملية انتحارية في العراق.

وأعلنت وسائل إعلام محلية العثور في منزل أسرته في ملبورن على مواد لتصنيع قنبلة. وكشفت تدوينة يعتقد أنها للأسترالي جيك بيلاردي (18 عاما) كتبها باسمه الحركي أبو عبد الله الأسترالي، كيف أنه كان يفكر في تنفيذ هجمات على أرض الوطن.

وقالت وزيرة خارجية أستراليا جولي بيشوب للصحفيين في بيرث أمس، إن استراليا تحاول التأكد من صحة مزاعم شن بيلاردي هجوما انتحاريا في مدينة الرمادي العراقية. وأضافت : «بوسعي تأكيد أن الحكومة الاسترالية تسعى حاليا للتأكد بشكل مستقل من تقارير بأن المراهق جيك بيلاردي من ملبورن وعمره 18 عاما، قتل في هجوم انتحاري في الشرق الأوسط».

ونشر التنظيم صورة أمس الأول قال إنها للأسترالي قبل أن ينفذ الهجوم الانتحاري في مدينة الرمادي. كما نشر أيضا صور ما بدا أنه انفجار.