• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الشارقة والنصر يتعادلان في مباراة متوسطة المستوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 مارس 2014

عماد النمر (الشارقة) - سقط الشارقة في فخ التعادل أمام النصر دون أهداف، في مباراتهما مساء أمس، بالملعب البيضاوي، ضمن الجولة العشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وحصل كل فريق على نقطة، حيث رفع «الملك» رصيده إلى 35 نقطة في المركز الرابع، مقابل 31 نقطة لـ «العميد» في المركز الخامس، وجاء اللقاء متوسط المستوى وإنْ كان الشوط الثاني أفضل كثيراً من الأول الذي خلا من أي لمحات فنية.

بداية هادئة للمباراة، ولاحت أول فرصة للشارقة بعد 5 دقائق، يحصل منها على ركنيتين، لم يستثمرهما «الملك» بالشكل المطلوب، وتظهر رغبة قوية لدى لاعبيه، في خطف هدف سريع، ولكن دفاع النصر بقيادة محمود حسن وخليفة مبارك وعلي العامري ومحمود خميس امتاز بالتركيز والتمركز الصحيح، ويعتمد الشرقاوية على تحركات أحمد خميس، من ناحية اليسار، ويوسف سعيد من اليمين ومن خلفهما فليبي وسالم خميس في الضغط على «العميد»، ووضح أن «الأزرق» يعاني في منطقة الوسط، وظهر تأثير غياب إيدير وإبراهيم توريه، ما منح الشارقة الأفضلية في منطقة المناورات، وينحصر اللعب في منطقة وسط الملعب مع أفضلية نسبية للشارقة، لكن دون خطورة حقيقية على مرمى النصر الذي تراجع إلى وسط ملعبه، لتأمين مرماه من أي كرة يخطف منها الشارقة هدفاً. وأتيحت فرصة للنصر، حينما سدد محمود حسن قوية، علت المرمى، ويحصل يوسف سعيد على ضربة حرة يلعبها سالم خميس أمام المرمى يبعدها الدفاع، وتهيأت أمام كيم يونج يسدد برعونة بجوار القائم.

ويهبط الأداء من الفريقين مع الاعتماد على الكرات الطويلة التي يذهب أغلبها للاعبي الدفاع أو خارج الملعب، ويحصل الشارقة على ركنية يلعبها سالم خميس لم يجد دفاع النصر صعوبة في إبعادها.

ويحاول هولمان الوصول إلى مرمى «النحل» لكنه يرتكب خطأ ضد المدافع راموس لتضيع الفرصة على النصر، ويخرج المدافع عبدالله تراوري كرة خطرة من أمام طارق أحمد، ويرد الشارقة بتسديدة قوية من زي كارلوس يتصدى لها الحارس أحمد شامبيه وهي أخطر كرة في الشوط، ويطلق الحكم سلطان المرزوقي صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي أداء ونتيجة.

بداية ساخنة للشوط الثاني من الشارقة، حينما رفع بدر عبد الرحمن عرضية بالمقاس على رأس يوسف سعيد، سددها بإتقان في الزاوية اليمنى للحارس أحمد شامبيه الذي نجح في الإمساك بها، منقذاً مرماه من هدف محقق، ويرد النصر بهجمة سريعة عن طريق هولمان وحسن محمد، لكن راموس يبعد الكرة إلى ركنية في اللحظة الأخيرة. ويخطئ ليما في إعادة الكرة لحارس مرماه ليلحق بها زي كارلوس، لكن شامبيه يبعد الكرة بقدمه من خارج المنطقة، ورغم حيوية ونشاط وسط الشارقة، إلا أنه افتقد المهاجم الذي يستطيع ترجمة أفضليته إلى أهداف، ويسقط فليبي مصاباً نتيجة عرقلة خلفية من محمود حسن، ويتلقى العلاج داخل الملعب، ويحصل زي كارلوس على ركلة حرة أمام منطقة الجزاء النصراوية، يسددها أحمد خميس عالية داخل المنطقة يشتتها الدفاع، وفي الدقيقة 75، يلعب محين خليفة بدلاً من كيم يونج المصاب، ولاحت أخطر فرصة للنصر عن طريق البديل الحسين صالح الذي تخطى الحارس محمد يوسف، لكنه سدد في الشباك من الخارج، ومرت الدقائق الأخيرة دون أن تشهد أي جديد، ليخرج الفريقان «حبايب» بالتعادل.

الإنذارات: كيم يونج، راموس، سالم خلفان «الشارقة»، علي العامري، محمود خميس «النصر»

الحكام: سلطان المرزوقي، وسبيت عبيد، أحمد جاسم، والحكم الرابع عادل النقبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا