• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

العطية : مفتوح أمام جميع اليمنيين

الزياني: مؤتمر الرياض يختلف عن حوار صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

الرياض ، صنعاء (الاتحاد)

قال أمين عام مجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني، إن المؤتمر اليمني المزمع عقده في مدينة الرياض تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون «يختلف عن الحوار الدائر في صنعاء بإشراف مبعوث الأمم المتحدة جمال بن عمر». وذكر الزياني أن مؤتمر الرياض يستند إلى عدة أهداف حددها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في رسالته للعاهل السعودي، أبرزها «المحافظة على أمن واستقرار اليمن والتمسك بالشرعية ورفض الانقلاب». كما يستند مؤتمر الرياض على «عدم التعامل مع ما يسمى بالإعلان الدستوري (الحوثي) ورفض شرعنته»، وإعادة الأسلحة المنهوبة من قبل الميليشيات، واستعادة الدولة سيطرتها على مختلف أنحاء البلاد، واستئناف العملية السياسية وفقاً للمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة باليمن. ورداً على سؤال عن موعد انعقاد مؤتمر الرياض، قال الزياني :«يتم البحث الآن حول موعد انعقاد المؤتمر والأمر متروك لفخامة الرئيس» اليمني.

وقال وزير الخارجية القطري رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري الخليجي الدكتور خالد العطية أمس إن الدعوة للمشاركة في مؤتمر الرياض المرتقب للأطياف اليمنية مفتوحة أمام جميع اليمنيين بمن فيها جماعة الحوثيين. وأضاف العطية في مؤتمر صحفي مع الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني عقب ختام أعمال الدورة الـ134 للمجلس الوزاري الخليجي (وزراء الخارجية) ان حضور المؤتمر المزمع إقامته تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي «شأن لكل طرف». وبين أن من يتخلف عن الحضور سيتخطاه الركب في هذا المؤتمر الذي يحظى بالإجماع ، موضحاً أن دول مجلس التعاون تبذل جهودها لتهيئة الظروف الملائمة للحوار بين الفرقاء اليمنيين لكنها لا تدخل في رسم خارطة مستقبل اليمن .

ولفت الى أن هذا الأمر يحدده أبناء اليمن أنفسهم وأن الحوثيين مكون من مكونات الشعب اليمني ومرحب بحضورهم في المؤتمر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا