• السبت 26 جمادى الآخرة 1438هـ - 25 مارس 2017م

«السلة الأميركية» تتألق في عاصمة كرة القدم!

«دنفر ناجتس» يسحق «إنديانا بيسرز» في لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يناير 2017

محمد حامد (لندن)

وسط حضور جماهيري كبير بلغ 20 ألف متفرج في صالة «O2 آرينا» بالعاصمة البريطانية لندن، تفوق دنفر ناجتس على إنديانا بيسرز بفارق 28 نقطة 140/‏‏‏ 112، في واحدة من مباريات الجولة العالمية للدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين «إن بي إيه»، وكان الإقبال الجماهيري والاهتمام الإعلامي وحرص المشاهير على حضور المباراة من أقوى المؤشرات على أن كرة السلة، خاصة مباريات «إن بي إيه» يمكنها أن تتوهج في عاصمة كرة القدم.

وتشتهر لندن بعشقها لكرة القدم بالنظر إلى كثرة أندية البريميرليج بها، وعلى رأسها آرسنال وتوتنهام وتشيلسي وغيرها، إلا أن الشغف الجماهيري بنجوم كرة السلة الأميركية كان كبيراً، ويكفي أن 20 ألف تذكرة تم بيعها في ساعة واحدة، ولم يكن هناك أي مقاعد خالية في صالة «O2 آرينا» التي تعد واحدة من أكبر الصالات في العالم، وهي أكثر بيعاً للتذاكر، والتي تجاوزت العام الماضي مليوناً و100 ألف تذكرة للمباريات والحفلات الموسيقية كافة، وغيرها من الأنشطة والفعاليات الترفيهية التي تقام عليها. بالعودة إلى أحداث المباراة التي أقيمت مساء الخميس، فقد اكتسح فريق ناجتس منافسه بيسرز بفارق كبير، وبدأ ناجتس المباراة بتشكيلته الأساسية التي تضم العملاق الصربي جوكيتش، ونيكولا، والإيطالي دانيلو جاليناري، ويلسون شاندلير، وجاري هاريس، وإيمانويل مودياي، أما فريق بيسرز قد بدأ المباراة بكل من جيف، وروبنسون، ونجمه الأشهر بول جورج، ويونج، وتيرنر.

وشهد الشوط الأول تقارباً بين الفريقين، فقد أنهاه فريق ناجتس متفوقاً 30/‏‏‏ 29، وانتهى الربع الثاني بتفوق ناجتس 37/‏‏‏ 27 نقطة للفريق القادم من انديانا، في حين كان الشوط الثالث كاسحاً في التقدم، فقد حسمه ناجتس بـ 39/‏‏‏ 20 نقطة، وتفوق بيسرز في الشوط الرابع 36/‏‏‏ 34، ولكن ذلك لم يشفع له في شيء، فقد حسم ناجتس المباراة لمصلحته بنتيجة كبيرة بلغت 140/‏‏‏ 112، ما دفع جماهير الفريق المهزوم إلى مطالبة اللاعبين بعدم العودة إلى الولايات المتحدة بعد هذه الهزيمة المخجلة.

وتخلل المباراة فقرات استعراضية لم تتوقف للحظة واحدة من أجل رفع درجة الإثارة الجماهيرية، وإضافة أجواء من المرح والاستمتاع، خاصة الفقرات التي شملت إلقاء قمصان فريق بيسرز وكذلك ناجتس على الجماهير في الفترات التي تتوقف خلالها المباراة، وكذلك تقديم فقرات استعراضية وغيرها، ما جعل المباراة مهرجاناً ترفيهياً، وليس مجرد مباراة في كرة السلة الأميركية.

نجوم البريميرليج في المباراة

حرص عدد كبير من نجوم الدوري الإنجليزي لكرة القدم، خاصة الأندية اللندنية على حضور موقعة العمالقة بين ناجتس وبيسرز التي أقيمت في صالة «O2» بالعاصمة لندن، وكان على رأس الحضور نجم آرسنال السابق تيري هنري الذي يحرص بصفة دائمة على حضور المباراة التي تقام في لندن بصفة منتظمة خلال السنوات الأخيرة.

وظهر أيضاً مسعود أوزيل نجم آرسنال الحالي الذي حظي بتصفيق حار من الجماهير التي احتشدت في الصالة الكبيرة التي تتسع لأكثر من 20 ألف متفرج، وكان بصحبة أوزيل أليكسيس سانشيز، والذي تلقى هو الآخر تشجيعاً جماهيرياً لافتاً، حيث يحرص عشاق الفريق اللندني على توصيل رسالة له مفادها أنهم يرغبون في أن يقوم بتجديد عقده والبقاء مع الجنرز، وإلى جوار أوزيل وسانشيز ظهر تشامبرلين نجم الجنرز والمنتخب الإنجليزي.

وكان من اللافت حرص النجوم الألمان كذلك على مشاهدة المباراة، فقد ظهر مايكل بالاك بين الجماهير التي جاءت من أجل الاستمتاع بكرة السلة الأميركية، وكذلك نجم ألماني آخر هو ميرتساكر لاعب آرسنال، ولم يتفوق على الحضور الألماني سوى نجوم الكرة الإسبانية ممن ينشطون في أندية لندنية، وهم بيدرو نجم تشيلسي، ومونريال وبيريز وهما من نجوم آرسنال، فيما كان ديلي آلي ممثلاً لفريق توتنهام بين جماهير كرة السلة، وحظي آلي هو الآخر باستقبال حار من الجماهير، خاصة أنه يتألق بصورة لافتة في صفوف فريقه اللندني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا