• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تفوق بفارق ضربة تحت المعدل عن السيرجيني

وايت يتوج بلقب نادي المحمدية المغربي لـ «الجولف في دول مينا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 مارس 2014

الرباط (الاتحاد) - توج البريطاني جوشوا وايت، برصيد 12 ضربة تحت المعدل، بلقب بطولة نادي المحمدية الملكي في مدينة الرباط المغربية، البالغ إجمالي جوائزها المالية 50 ألف دولار، والتي تمثل البطولة الافتتاحية للنسخة الرابعة من جولة «الجولف في دول مينا»، وتفوق وايت بفارق ضربة تحت المعدل عن المغربي فيصل السرجيني، فيما عاد المركز الثالث وبرصيد 8 ضربات تحت المعدل للجنوب أفريقي تايلور هوجاتي.

كما شهدت منافسات اليوم الثالث للبطولة، انتزاع البريطاني جيمس آلان وبرصيد ضربة تحت المعدل للمركز الأول لفئة الهواة، متفوقاً بفارق كبير عن أقرب منافسيه، المغربي محمد خلالي الذي حل في مركز الوصافة برصيد ست ضربات فوق المعدل، وبفارق ضربة عن مواطنه أيوب لجويراتي الذي حل بالمركز الثالث.

وعقب انتهاء المنافسات، قام محمد جمعة بوعميم، رئيس جولة «الجولف في دول مينا»، يصحبه مصطفى زين ممثلاً عن الاتحاد الملكي المغربي للجولف، بتتويج الفائزين، وتسليم كأس البطولة إلى البريطاني جوشوا وايت، والجائزة المالية المخصصة لهذا المركز البالغة 9 آلاف دولار.

وعلى الرغم من حلول المغربي فيصل السرجيني في مركز الوصافة وحصده الجائزة المالية المخصصة لهذا المركز، إلا أنه قد تمكن من كسب الجائزة المالية المخصصة للمركز الأول على صعيد اللاعبين العرب، والتي تعد من الإضافات الجديدة للنسخة الرابعة التي تقدمها هيئة الشيخ مكتوم، بهدف دعم المواهب العربية بهدف مساعدتهم على تطوير مستواهم، والقاضية بمنح جوائز مالية وعينية وقسائم وهدايا تصل قيمتها إلى نحو 51 ألفاً و500 دولار، موزعة على الجولات العشر للنسخة الرابعة.

واستفاد البريطاني جوشوا وايت من زخم الصدارة بدخوله منافسات هذا اليوم وهو في المقدمة، برصيد سبع ضربات تحت المعدل، ليتمكن ابن الـ 23 عاماً من تعويض بدايته المتعثرة لهذا اليوم، بوقوعه في خطأ ضربة البوجي «ضربة فوق المعدل» التي وقع فيها عند الحفرة الأولى، وعاد سريعاً للتألق من خلال تسجيله لأربع ضربات بيردي «ضربة تحت المعدل» عند الحفر «3-6-9-15»، أعقبها بتألق آخر عند الحفرة 17 التي حصد فيها ضربة إيجل «ضربتين تحت المعدل» كانت كفيلة له بإنهاء المسلك اليوم الثالث المكون من 18 حفرة بـ67 ضربة أهلته لحصد خمس ضربات إضافية تحت المعدل.

وتسببت ضربتا البوجي «ضربة فوق المعدل لإدخال الكرة في الحفرة» التي وقع فيها النجم المغربي فيصل السرجيني عند الحفرتين «15-17» في حرمانه من فرصة تحقيق فوزه الأول على صعيد منافسات جولات جولف مينا، خصوصاً بعد أن نجح في دخول اليوم الثالث وهو في مركز وصافة الترتيب برصيد ست ضربات تحت المعدل، الأمر الذي منحه زخماً إضافياً لتحقيق أداء صلب بتحقيقه لضربات البيردي «ضربة تحت المعدل» في خمس مناسبات «5-6-9-12-13» والتي جاءت مكملة لتألقه عند الحفرة السابعة التي حقق فيها ضربة إيجل، إلا أن النهاية المتعثرة واحتياجه لضربات فوق المعدل في مناسبتين، جعله يكتفي بإنهاء مسلك اليوم الختامي بـ67 ضربة، وحصد خمس ضربات إضافية تحت المعدل، أضافها لرصيده في اليومين الأول والثاني، جامعاً من خلالها 11 ضربة تحت المعدل بفارق ضربة عن صاحب المركز الأول البريطاني وايت.

جوشوا وايت: أطير فوق السحاب

الرباط (الاتحاد) - وصف البريطاني جوشوا وايت الحالة التي يعيشها عقب تحقيقه الفوز، بأنه فوق السحاب، قائلا: أحاول جاهداً تقبل فكرة أنني نجحت في تحقيق الفوز، والسعادة تغمرني لدرجة أنني أشعر بأنني أطير فوق السحاب. وأضاف: تفاوت أدائي بين اليومين الأول والثاني، جعلني غير قادر على تقبل فكرة انتزاع الفوز، خصوصاً بعد يوم أول تمكنت من اللعب فيه دون أخطاء وحصد ست ضربات تحت المعدل، وسط اكتفائي في اليوم الثاني بحصد ضربة يتيمة، ما زاد الأمر صعوبة بالنسبة لي. وتابع: لعبت بصورة مغايرة في اليوم الثالث، وقدمت أداءً صلباً، وحتى حينما كنت متأخراً بفارق 4 ضربات عن السيرجني الذي قدم بدوره أداءً قوياً للغاية، إلا أنني ثابرت على التركيز في ضرباتي الطويلة، والتي عادت عليّ في وضع الكرات على مسافات قريبة من الحفر، ما عاد عليّ بدوره في القدرة على تحقيق العديد من ضربات البيردي، والتي أكملتها بالقدرة على تحقيق ضربة «إيجل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا