• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مظاهرة ضد قانون يعفو عن المغتصب إذا تزوج ضحيته

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 مارس 2014

مابوتو (أ ف ب) - تظاهرت نساء في موزمبيق أمس الأول، احتجاجاً على مادة قانونية، تعود إلى حقبة الاستعمار، تعفو عن مرتكب جريمة اغتصاب، في حال تزوج ضحيته، وأبقي على المادة في قانون العقوبات الذي يناقش حالياً في البرلمان، وشارك في التظاهرة 300 امرأة، ورفعت فيها لافتات كتب عليها «لا لتزويج المغتصب ضحيته».

وقالت اليس مابوتا رئيسة لجنة حقوق الإنسان في موزمبيق «ربما وضعت المادة في الماضي للحفاظ على شرف الضحية، لكن الآن لدينا حالات اغتصاب ضحاياها فتيات في الرابعة أو الخامسة من العمر، يعتدي عليهن أقاربهن، أو جيرانهن، أو غير ذلك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا