• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المركز العاشر بأرقام قياسية

«النواخذة».. «إبحار ناجح» في «مياه الخليج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يونيو 2016

فيصل النقبي (دبا الفجيرة)

أبحرت سفينة «نواخذة الساحل الشرقي» في «الخليج العربي» هذا الموسم، ورست في «ميناء البقاء» بنجاح، بعد منافسة شديدة، قاد خلالها القبطان الألماني ثيو بوكير طاقمه باقتدار تام، حتى لحظة الحصاد الجميلة، حيث أعلن «النواخذة» استمراره في الإبحار في «أعماق» المحترفين للعام الثاني على التوالي.

ولم تكن قصة مشوار دبا الفجيرة من القصص الفارغة من المضمون، بل حكاية كفاح واجتهاد، بها العديد من المحطات السعيدة، بالإضافة إلى لحظات من «المد والجزر»، كادت أن تخيب الظنون وتقتل أمل البقاء، ولكن في نهاية المشهد، مثل «فيلم رومانسي حالم»، أصبح الجميع سعداء في «بيت النواخذة»!!.

وقدم الفريق ملحمة رائعة من الجهد طوال الموسم، رغم أن الغالبية توقعوا هبوط الفريق، مثل عادة الصاعدين من دوري الدرجة الأولى، إلا أن الفريق أثبت جدارته بالبقاء، محققاً المركز العاشر في نهاية الموسم، وبرصيد من النقاط بلغ 29 نقطة، وتجاوز أربعة أندية أكثر خبرة منه، وهي الشارقة والإمارات والفجيرة والشعب.

ولم ينجح دبا الفجيرة في مهمة البقاء فقط، بل ضرب أيضاً بعض الأرقام التاريخية السابقة، حيث نجح في كسب بعض الفرق للمرة الأولى في تاريخ النادي، مثل الجزيرة والشباب والظفرة والشارقة وغيرها من الفرق، كما نجح في إيجاد توليفة ناجحة من اللاعبين المغمورين الذين واجهوا الأقوياء بكل شجاعة، مما أكسبهم الاحترام والإعجاب.

قصة «النواخذة» تدخل بلا شك تاريخ النادي من أوسع الأبواب، وهذا يثبت أن العمل المتواصل والصحيح، هو بوابة النجاح الحقيقية بدوري الخليج العربي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا