• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

«التوعية الأمنية» في شرطة دبي يناقش حملات 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 يناير 2017

دبي (الاتحاد)

ترأس العقيد الدكتور جاسم خليل ميرزا مدير إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي، اجتماع فريق التوعية الأمنية في مقر القيادة العامة، لبحث مواضيع حملات التوعية التي سيتم إطلاقها عام 2017، بحضور العقيد أحمد حميد المري مدير إدارة مسرح الجريمة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، وأعضاء فريق التوعية ممثلي الإدارات العامة ومراكز الشرطة.

واستعرض العقيد ميرزا مجموعة من حملات التوعية التي سيتم تنفيذها على مدار عام 2017، التي تتضمن حملات في الجانب الجنائي، والمروري، والاجتماعي، وأخرى خاصة بالحملات المسلكية الداخلية لأفراد شرطة دبي.

وناقش المجتمعون أجندة البرنامج الزمني المقترح لحملات التوعية التي ستنطلق في فبراير المقبل بحملة مختصة بالتربية الأخلاقية، التي تأتي ضمن توجهات القيادة الرشيدة في هذا الشأن، حيث كان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة قد أطلق مبادرة لإدراج مادة «التربية الأخلاقية» في المناهج والمقررات الدراسية في دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تأصيل قيم التسامح عند النشء والمحافظة على العادات والموروث الثقافي الإماراتي النبيل، وهو ما يعزز الانتماء والعطاء لأرض دولة الإمارات العربية المتحدة.

وناقش المشاركون في الاجتماع إطلاق حملة حول العنف ضد الأطفال، وحملة مرورية خاصة بالمشاة، وأخرى حول التوعية من انتشار الحبوب المخدرة في المدارس، وحملة حول «السعادة والإيجابية وأثرهما على الوظيفة».

كما ناقشوا تنفيذ حملة حول الجرائم الإلكترونية وتوعية الجمهور بخطرها، وأخرى حول السلوك الآمن للشباب أثناء القيادة، وأخيراً حملة توعية خاصة بالسياح وزوار مدينة دبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا