• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

واشنطن وبغداد تبحثان عن ثلاثة أميركيين مختطفين من 3 أيام

العراق يستعين بقوات أميركية لمقاتلة «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يناير 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

قدمت الحكومة العراقية، أمس، طلباً رسمياً للولايات المتحدة الأميركية للاستعانة بقوات خاصة تلاحق تنظيم «داعش» وقياداته على أراضيها، بعد صمت دام أسابيع حول مشاركة قوات أميركية خاصة على أراضيها لقتال التنظيم. في حين تواصل السلطات الأميركية والعراقية عملية البحث عن ثلاثة أميركيين تعرضوا للخطف من داخل شقة «مشبوهة» في منطقة الدورة جنوب بغداد.

وقالت اللجنة الأمنية في مجلس النواب العراقي «البرلمان» أمس، إن طلب حكومة العبادي جاء بعد اتفاق حكومي وبرلماني على مشاركة قوة أميركية خاصة، تتخذ من حاملات الطائرات أو القواعد في المنطقة منطلقا لعملياتها العسكرية، وقد لاقى هذا الاتفاق معارضه بعض البرلمانيين الذين طلبوا اجتماعاً لإعادة النظر حوله.

وأكد الناطق باسم الحكومة المركزية سعد الحديثي هذا الطلب، مضيفاً أن القوة الأميركية الخاصة قد نسقت مع بغداد حول العمليات القتالية ضد التنظيم، وأنها ليست قوات برية وستضم عدداً محدوداً من مقاتلي المهمات الخاصة، ودورها سيتركز على الإسناد الجوي ورصد تنقلات عناصر وقيادات «داعش»، فضلاً عن استهداف إمداداتهم وأرتالهم العسكرية ومراقبة الحدود مع سوريا.

وأفادت مصادر برلمانية حول تأكيد وزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون» وإعلان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر عن وصول القوات للعراق، بأن تلك القوات لن تنتشر داخل البلاد، بل ستكون في قواعد محيطة مهمتها شن عمليات خاصة ودقيقة ضد «داعش» بالتنسيق والتعاون مع القوات العراقية.

من جهة أخرى، تواصل السلطات الأميركية والعراقية عملية البحث عن ثلاثة أميركيين اختطفوا منذ نحو 3 أيام من داخل شقة «مشبوهة» في منطقة الدورة جنوب بغداد. والثلاثة هم أول مجموعة من الأميركيين تتعرض للخطف في العراق منذ سنوات. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا