• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اليورو أقل من 1,05 دولار لأول مرة منذ 12 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مارس 2015

لندن (أ ف ب)

تراجع اليورو لوقت قصير أمس، إلى ما دون 1,05 دولار لأول مرة منذ يناير 2003، متأثراً بالفارق الكبير في التوقعات الاقتصادية بين منطقة اليورو والولايات المتحدة.

وهبط اليورو قرابة الساعة 4,00 (5,00 بتوقيت باريس) إلى 1,0495 دولار، أدنى مستوياته منذ يناير 2003، قبل أن يعود ويرتفع بشكل طفيف ليتراوح في جوار 1,06 دولار. واليورو الذي كان لا يزال يقارب 1,10 دولار قبل أسبوع، فقد أكثر من 13% من قيمته منذ مطلع العام.

وقال بترا كوراليوفا، المحلل في شركة ترايد نكست، إن «اليورو يبقى تحت الضغط. ليس هناك في الوقت الحاضر أي تصريحات أو معطيات يمكن أن تقلب التوجه الحالي نحو التراجع».

وتأثر اليورو بسياسات البنك المركزي الأوروبي الذي أعطى الاثنين إشارة الانطلاق لبرنامج غير مسبوق لشراء ديون عامة، يتوقع أن يسمح بضخ مئات مليارات اليورو في اقتصاد منطقة اليورو على أمل إعادة تنشيطه، ما يؤدي إلى تراجع قيمة العملة الموحدة الأوروبية.

وخطة الدعم هذه التي وضعها الاتحاد النقدي ستصل قيمتها إلى 60 مليار يورو شهريا حتى سبتمبر 2016 على الأقل، أي 1140 مليار يورو كحد أدنى سيتم استثمارها بشكل خاص في سندات سيادية.

وتتباين المخاوف على منطقة اليورو مع الوضع السائد في الولايات المتحدة حيث يعزز تراكم المعطيات المشجعة حول الاقتصاد الأول في العالم التوقعات بشأن زيادة الاحتياطي الفيدرالي الأميركي معدلات الفائدة. وهذه الزيادة ستجعل الدولار مربحا أكثر بنظر المستثمرين.

ويتوقع بعض المحللين أن يصل اليورو قريبا إلى التعادل مع الدولار قبل أن يعود إلى الارتفاع. وأشار سايمون سميث، المحلل في شركة اف اكس برو بهذا الصدد، إلى أن «الزيادة المتواصلة في سعر الدولار تطرح معضلة بالنسبة للاحتياطي الفيدرالي»، وخصوصا لأنها «تعيق قدرة المصدرين (الأميركيين) على الحفاظ على قدرتهم التنافسية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا