• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

وزعت طروداً غذائية لآلاف الأسر

«الهلال الأحمر»: «إفطار صائم» للاجئين العالقين في اليونان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يونيو 2016

أثينا (وام)

نفذت هيئة الهلال الأحمر مشروع «إفطار صائم» للاجئين العالقين في اليونان بالتعاون مع جمعية الصليب الأحمر اليونانية، واشتمل المشروع على توفير وجبات غذائية جاهزة وتوزيعها على اللاجئين في أربعة مخيمات، كما قامت الهيئة بتوزيع طرود غذائية تحتوي على جميع احتياجات اللاجئين من المواد الغذائية الضرورية.

وأوضح سالم العامري نائب الأمين العام للهلال الأحمر لجمع التبرعات والتسويق، أن مشروع «إفطار صائم» جاء ضمن مبادرات الهيئة بتحسين حياة اللاجئين العالقين في اليونان خلال شهر رمضان المبارك، ومساندتهم على أداء فريضة الصوم رغم الظروف الاستثنائية التي يواجهونها، وقال: إن الهيئة تتابع أوضاع آلاف الأسر العالقة على الحدود اليونانية منذ فترة طويلة.

ولفت إلى أن وفداً من الهلال الأحمر كان قد زار اللاجئين في مناطق وجودهم على الحدود، واطلع على أوضاعهم الإنسانية على الطبيعة وتفقد أحوالهم وتعرف على احتياجاتهم والخدمات التي تقدمها لهم بعض المنظمات الإنسانية هناك، وعلى رأسها جمعية الصليب الأحمر اليونانية التي تبذل جهوداً كبيرة للحد من معاناتهم. وأضاف أن تلك الجهود تحتاج للدعم والمساندة من قبل المنظمات الأخرى وهو ما أدركته هيئة الهلال الأحمر، وعملت على تعزيز قدرة نظيرتها اليونانية لتوفير رعاية أكبر للاجئين وحمايتهم من مخاطر اللجوء القاسية، وتنفذ بالتنسيق معها العديد من البرامج التي تساهم في تحسين الحياة داخل مخيماتهم المؤقتة. وذكر العامري أن الهيئة حرصت على تواصلها مع اللاجئين خلال الشهر الفضيل عبر برامجها الرمضانية التي تعمل على تعظيم فريضة الصوم وتيسيرها على الذين يعيشون ظروفاً استثنائية داخل المخيمات، منوهاً إلى أن الهيئة وفرت الطرود الغذائية التي تحتوي على مستلزمات رمضان الأساسية لآلاف الأسر التي تواجه مصيراً مجهولاً، موضحاً أن الطرد الواحد يكفي الأسرة لمدة شهر كامل. وأشاد بروح التعاون السائدة بين الهيئة ونظيرتها اليونانية لتوفير احتياجات اللاجئين والحد من معاناتهم وتحسين ظروفهم إلى أن تنجلي محنتهم، وقال إن هذا التعاون يعتبر مثالاً حياً للشراكة الإنسانية التي تتطلع لها مكونات الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض