• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

في ختام اجتماعه في الرياض

"الوزاري الخليجي" يجدد رفض الاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مارس 2015

وكالات

جددت دول مجلس التعاون الخليجي، اليوم  الخميس، تأكيد مواقفه الثابتة الرفضة للاحتلال الإيراني لجزر (طنب الكبرى) و(طنب الصغرى)و(أبوموسى) الإماراتية الثلاث، وذلك بعد عقد وزراء خارجيتها اجتماعهم في العاصمة السعودية الرياض.

وفي الشأن اليمني قال وزير خارجية قطر الدكتور خالد العطية في مؤتمر صحافي بعد نهاية الإجتماع "دعوة الحوار في الرياض تشمل كافة الأطراف بمن فيهم الحوثيون، نتمنى مشاركة كافة الأطراف اليمنية في الحوار لحل الأزمة".

وأكد أمين مجلس التعاون الدكتور عبداللطيف الزياني، أن أمر تحديد موعد إقامة الحوار اليمني متروك للرئيس هادي. موضحاً أنه " لا اعتراف بالإعلان الدستوري للحوثيين ويجب العودة للعملية السياسية".

وحول الوضع الإيراني، أوضح العطية " ندعم إخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، والاتفاق مع إيران يجب أن يشمل عدم القدرة على انتاج سلاح نووي".

وفي الشأن العراقي، قال العطية "إن دول المجلس تؤكد على دعمها لوحدة العراق وسلامة أراضيه ودعم الحكومة العراقية ومساعدتها من أجل توفير الأمن والاستقرار في العراق، وعدم التدخل في شؤونه الداخلية وبسط سيادته على كل أراضيه ، ولن يتحقق ذلك إلا بتعاون جميع أطياف الشعب العراقي وتضافر جهودهم لتغليب مصلحة العراق والحفاظ على تماسك شعبه ووحدة ترابه الوطني.

وأعرب المجلس الوزاري عن إدانته الشديدة لنشر أية رسوم مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، معتبرا ذلك إساءة لمشاعر المسلمين كافة وتعبيرا صارخا عن الكراهية وشكلا من أشكال التمييز العنصري.

وأدان المجلس الوزاري اتهامات وزيرة خارجية السويد الباطلة للمملكة العربية السعودية، معتبرا تلك الاتهامات تدخلا مرفوضا في الشئون الداخلية للمملكة يتعارض مع جميع المواثيق والأعراف الدولية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا