• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

24 ضربة للتحالف تدمر مواقع للتنظيم.. واعتقال 30 إرهابياً «مندسين» وسط مدنيين

الجيش العراقي يوسع انتشاره في الرمادي لدك بؤر «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يناير 2016

عواصم (وكالات)

وسعت القوات الأمنية المشتركة العراقية انتشارها في الرمادي، من خلال إطلاق عملية عسكرية واسعة لتطهير جيوب يسيطر عليها المتشددون في أحياء الضباط والمعلمين والأندلس والحوز والبكر والأرامل وصوفية والسجارية وجوبيه، إضافة إلى منطقة الملعب. وتمكنت القوات العراقية من تحرير كلية الزراعة بمنطقة الخالدية في الجانب الشرقي من الرمادي، مع استمرار إخلاء الأسر التي تلجأ للقطاعات العسكرية في المجمع الحكومي وسط الرمادي.

ونجحت القوات العراقية في اعتقال 30 «داعشياً»، بينهم قادة، لدى محاولتهم التسلل خارج مدينة الرمادي ضمن أفواج المدنيين.

وأعلن قائد عمليات الأنبار اللواء إسماعيل المحلاوي، عن انطلاق عملية عسكرية واسعة شرق مدينة الرمادي بمحاذاة نهر الفرات، سبقها قصف مدفعي وصاروخي كثيف، وصولاً إلى الأحياء الوسطى التي لا يزال التنظيم الإرهابي يحكم سيطرته عليها. وأوضح أن هدف المرحلة الأولى لهذه العملية هو استعادة مناطق الصوفية والسجارية وجويبه من قبضة الإرهابيين. وبحسب مصادر إعلامية، فإن أحياءً عدة، من بينها حي الصوفية والأندلس والسجارية وحي جويدة والمعلمين والصوفية، ما زالت ترزح تحت قبضة التنظيم المتشدد الذي يستمد إمدادات من منطقة الصقلاوية غرب الفلوجة.

وقال قائد شرطة الأنبار اللواء هادي ارزيج: «قواتنا تنفذ، إلى جانب قوات مكافحة الإرهاب، خطة لتطهير عدد من مناطق الرمادي، بينها الضباط والمعلمين والأندلس والحوز والبكر والأرامل، إضافة إلى منطقة الملعب التي تمثل ثلث المدينة».

وكان الإرهابيون الذي فروا من مركز الرمادي أمام الضربات الجوية والمعارك، إلى مناطق في الأطراف الشرقية من المدينة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا