• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

خلال مشاركتها في معرض بوسان الدولي

«هيونداي» تطلق «جينيسيس جي 80»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

كشفت شركة هيونداي خلال مشاركتها في في معرض بوسان الدولي للسيارات 2016 عن طراز «جينيسيس جي 80» الجديد للمرة الأولى. وجاء الطرح الأول لهذا الطراز الفاخر إلى جانب طراز السيدان الرياضي «جينيسيس جي 80 سبورت» الذي يتمحور تصميمه أكثر حول السائق، بعد الكشف عن سيارة «جي 90» الرئيسية المميزة.

ومن المنتظر أن تصل «جينيسيس» التي تمثل استثماراً مهماً لشركة هيونداي، إلى أسواق المنطقة خلال الربع الرابع من 2016، ومن المتوقع أن تستفيد بسرعة من النجاح الذي حققته طرز «جينيسيس» التي حملت في السابق علامة هيونداي في أسواق أفريقيا والشرق الأوسط.

وشملت سيارات هيونداي الأخرى المعروضة في معرض بوسان الدولي للسيارات طراز «إم آر 16» MR16 من سيارات السباق «إن 2025 فيجن غران توريزمو» النموذجية عالية الأداء ذات المحرك المنتصفي، وطرز ما قبل الإنتاج من السيارة «أيونيك» العاملة بالوقود البديل، المقرر طرحها عالميا هذا الصيف، ومجموعة متنوعة من طرز هيونداي الناجحة التي تباع في كل أنحاء العالم.

وأكّد مايك سونج، رئيس هيونداي لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط، تمتّع معرض بوسان الدولي للسيارات بأهمية خاصة لشركة هيونداي، نظراً لقربة الشديد من المكان الذي نشأت فيه قصتنا. وقال: «لدينا كثير من المشاريع التطويرية المثيرة للاهتمام، بينها السيارات الفاخرة وسيارات الأداء العالي، وتلك العاملة بالوقود البديل، وكلها تجمع تقنيات متقدمة، تتيح لنا في معظم معارض السيارات أن نعرض جزءاً مما نحن بصدد تحقيقه. لكننا في بوسان نقدم كل ما لدينا لنحقق من وراء مشاركتنا نتيجة مدهشة».

أتاحت تشكيلة السيارات التي عرضتها هيونداي في معرض بوسان الفرصة أمام الجمهور للاطلاع على ما ستقدّمه الشركة لزبائنها في صالات العرض، لا سيما وأنها تتمتع برقم قياسي في تحويل السيارات النموذجية إلى طرز إنتاج تجاري.

وأثبت الطراز «آر إم 16»، في هذا السياق، جاذبية مثيرة لاهتمام محبي القيادة الرياضية، فهو يشكّل طرازاً متكاملاً ومتقدّماً في الشكل التصميمي ومضمون الأداء العالي، ومركبة تطوير للتقنيات التي سيتم تضمينها في سيارات العلامة التجارية الفرعية «إن» (N) من السيارات عالية الأداء التي يجري التخطيط لإطلاقها مستقبلاً.

وترث السيارة الأحدث في مجموعة «آر إم» خصائص من الطرازين السابقين «آر إم 14» و«آر إم 15»، ولا سيما ناقل الحركة اليدوي ذي السرعات الست والمحرك المثبت في المنتصف من الطراز «آر إم 14»، والذي تم ضبطه ليُنتج قوة تعادل 300 حصان متري. وعلاوة على ذلك، يتميز الطراز «إم آر 16» بالتوزيع الوزني الرياضي نفسه للطرازين السابقين (43 بالمئة للأمام و57 بالمئة للخلف)، مستفيداً من مركز جاذبية يقل ارتفاعه عن 500 ملليمتر عن سطح الأرض.

وجرى تحسين تصميم هذا الطراز لتحسين الديناميكا الهوائية، فضمّ مقدّمة ذات مظهر عنفواني مع غطاء محرك موسع ومنخفض ومصابيح أمامية نحيلة ومآخذ هواء واسعة، كلها تمهّد لهيئة منخفضة واسعة لهذا الطراز الذي تم ابتكاره لاستيعاب تقنيات عالية الأداء. وتساعد الابتكارات المتعلقة بتوفير الوزن، التي شوهدت للمرة الأولى على الطراز «آر إم 15»، على تعزيز التحّكم بالسيارة وتنشيط تسارعها. ويأتي هيكل السيارة المجسم ذي التصميم الخاص المصنوع من الألومنيوم مغطىً بطبقة خفيفة ومتينة من ألواح البلاستيك المقوّى بألياف الكربون، ما يوفر وزناً كبيراً مقارنة بهيكل سيارة تقليدي مبني من الفولاذ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا