• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

«أويل آند جاس 360»: صادرات أستراليا تتجاوز نظيرتها القطرية خلال شهور

قطر تسقط من على عرش تصدير الغاز الطبيعي المُسال 2019

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يناير 2018

دينا محمود (لندن)

أشهرٌ قليلة باتت تفصلنا عن سقوط قطر عن قمة الدول المصدرة للغاز الطبيعي في العالم، نبوءةٌ قاتمة بالنسبة للنظام الحاكم في الدوحة، أطلقها موقع متخصص في مجال الطاقة، أشار إلى أنه من المرجح أن تحتل أستراليا هذا المركز بحلول العام المقبل، مع اكتمال تشييد مشروعات كبرى تُقام في أراضيها حالياً في قطاع الغاز.

وأبرز موقع «أويل آند جاس 360» - المعني بتغطية الأنباء الخاصة بالنفط والغاز في العالم - ما أوردته مصادر حكومية أسترالية من أن أستراليا على شفا الوصول إلى طاقة تصديرية من الغاز، تفوق تلك التي يحظى بها النظام القطري، وذلك بعدما انتهى مؤخراً تشييد مشروعٍ للغاز الطبيعي المُسال قبالة السواحل الغربية للبلاد بتكلفةٍ تُقدر بـ 54 مليار دولار أميركي، بجانب قرب الانتهاء من مشروعات أخرى في هذا المضمار قريباً.

وأشار الموقع في هذا الإطار إلى تقريرٍ صادرٍ عن وزارة الصناعة والابتكار والعلوم في أستراليا، يفيد بأنه من المتوقع أن يصل حجم صادرات البلاد من الغاز الطبيعي إلى «77 مليون طن في عام 2018 - 2019»، وهو ما يزيد على نظيره في الفترة ما بين عامي 2016 و2017، والذي لم يتجاوز 52 مليون طن.

وقال التقرير، إن هذه الزيادة الكبيرة في الصادرات، ناجمة عن الإنتاج المنتظر من المشروع الضخم الجديد الذي اكتملت إقامته على الساحل الغربي الأسترالي، وكذلك بفضل ما ستجنيه البلاد من زيادة في كميات الغاز المتوافرة لديها بعد «الانتهاء من إقامة ثلاثة من مشروعات الغاز الطبيعي المُسال التي لا تزال تحت الإنشاء» في الوقت الراهن.

وتبدو التقديرات الأسترالية في هذا المضمار مُطمئنة لصناع القرار في كانبيرا على صعيد قدرة بلادهم على إسقاط قطر من على عرش تصدير الغاز في العالم، نظراً لأن حجم الصادرات القطرية في هذا المجال خلال العام الماضي لم يتجاوز 74 مليون طن، وكذلك في ضوء التوقعات بأن يظل هذا المستوى ثابتاً ليس خلال العام الجاري فقط، بل وحتى عام 2019 كذلك. ... المزيد