• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استطلاعات الرأي تؤكد تقدمها على ترامب بعشر نقاط

كلينتون أول امرأة تنافس على منصب الرئاسة الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يونيو 2016

واشنطن (وكالات)

دعت الديمقراطية هيلاري كلينتون الأميركيين إلى أن يكتبوا معها صفحة جديدة من تاريخ الولايات المتحدة عبر انتخابها رئيسة للبلاد في نوفمبر معبرة عن رفضها رسالة «الحقد» التي يوجهها الجمهوري دونالد ترامب. وبعد ساعات من إعلانها فوزها على منافسها الديمقراطي بيرني ساندرز، أفاد استطلاع للرأي بأن كلينتون تتفوق على منافسها الجمهوري المفترض دونالد ترامب بعشر نقاط في السباق الرئاسي الأميركي هذا العام.

لكن ساندرز وعد بمواصلة «الثورة السياسية» حتى نهاية الانتخابات التمهيدية الثلاثاء المقبل في ولاية واشنطن. لكنه ترك الباب مفتوحا أمام الانسحاب بتأكيده أن أولويته هي معركة الأفكار ومنع ترامب من الوصول إلى الرئاسة.

واتصل الرئيس الأميركي باراك اوباما بساندرز وكلينتون التي هنأها بحصولها على الغالبية المطلوبة من المندوبين لتترشح الى الانتخابات الرئاسية عن الحزب الديمقراطي.

وقال الناطق باسم البيت الأبيض جوش ارنست إن «الرئيس أوباما هنأ المرشحين لانهما قاما بحملتين تشكلان مصدر الهام وأثارا حماس الديمقراطيين وأشركا جيلا جديدا من الأميركيين في العملية السياسية وسمحا بتقديم مقترحات مهمة ليفيد اقتصادنا وسياستنا الجميع وليس الذين يملكون الثروات والسلطة فقط».

وبعد ثماني سنوات تماما على هزيمتها أمام أوباما.. وبعد سلسلة جديدة من عمليات الاقتراع، أصبح لديها ما يكفي من أصوات المندوبين لنيل ترشيح الحزب الديمقراطي رسميا في فيلادلفيا في نهاية يوليو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا