• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الأسواق الأوروبية والآسيوية تستحوذ على نصيب الأسد

20% حصة سياحة «الحوافز والاجتماعات» من الإشغال الفندقي بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 مارس 2014

رشا طبيلة (أبوظبي) - تستحوذ سياحة «الحوافز والاجتماعات» على نسبة تتراوح بين 10 و20% من الإشغال الفندقي بأبوظبي، وذلك من أسواق متعددة تتمثل في أوروبا وشرق آسيا ودول الخليج، بحسب عاملين في فنادق.

وأكد هؤلاء مشاركتهم في معرض الخليج لسياحة الأعمال والحوافز والفعاليات، الذي ينطلق الاثنين المقبل، علاوة على تنظيم عشرات الاجتماعات من أجل التوصل إلى صفقات مستقبلية لاستقطاب مجموعات سياحية متخصصة بهذا النوع من السياحة وتنظيم المؤتمرات والاجتماعات.

وتستضيف أبوظبي في الفترة بين 24 و26 مارس الجاري، فعاليات الدورة الثامنة لمعرض الخليج لسياحة الأعمال والحوافز والفعاليات 2014 الذي ينعقد في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بمشاركة أكثر من 300 شخصية تمثل المشترين المستضافين من مختلف الشركات الرائدة في مجال تنظيم المؤتمرات والاجتماعات والفعاليات من المنطقة والعالم.

وتشهد دورة هذا العام للمعرض مشاركة نحو 300 مشترٍ من 36 دولة تمثل أسواقاً رئيسية بما فيها أستراليا والبرازيل والصين وألمانيا والهند والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، حيث سيلتقون مع مختلف الجهات العارضة من خلال مواعيد عمل تم ترتيبها لهم مسبقاً.

وقال نعيم دركزلي نائب الرئيس للمبيعات والتسويق للشرق الأوسط في مجموعة «الميلينيوم وكوبثورن»: «إن سياحة الحوافز والاجتماعات والمؤتمرات» تشكل نحو 10% من إشغال فنادق المجموعة حالياً، متوقعاً أن ترتفع إلى 15% بنهاية العام الحالي.

وأشار إلى أن الأسواق الأوروبية والآسيوية تعد الأسواق الرئيسية المصدرة لهذا النوع من السياحة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا