• الأربعاء غرة رجب 1438هـ - 29 مارس 2017م

الأطلسي يصدر أول تقرير عن سرقة النفط المكرر في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

استعرض المجلس الأطلسي الأميركي في ختام أعمال المنتدى العالمي للطاقة أمس، والذي عقده في أبوظبي للمرة الأولى بمنطقة الخليج، عمليات سرقة النفط وآثارها الاقتصادية على الطاقة، استعرض ثلاثة أركان، الأول هو طرق السرقة وأشكال الجريمة الهيدروكربونية، وكميات التكرير غير المشروعة، وتسليط الضوء على المستفيدين والمتضررين والخسارة التي تلحق بالحكومات نتيجة هذه السرقات.

والثاني هو تفاصيل دراسات الحالة لتحليل التوجهات في السوق العالمي المحظور، فيما يتناول الثالث كل أصحاب المصالح والفرص المتاحة لهم، مع توصيات واقعية حول ما يمكن القيام به.

وقال تقرير «الأطلسي»، الذي قدمه الدكتور إيان رالبي بمركز الطاقة العالمي التابع للأطلسي الأميركي «يمثل الوقود عنصراً ضرورياً لحياة الإنسان، والكل يبحثون عن عروض أو تخفيضات، وهناك أشخاص في عالمنا مستعدون لخرق القانون للاستفادة من هذه التخفيضات».

وأضاف: تظل هذه الفاجعة العالمية للنشاطات غير المشروعة في تكرير منتجات الهيدروكربونات غير واضحة نسبياً، لافتاً إلى أن التقرير يعد خطوة أولى لرحلة التصدي ومكافحة هذا التهديد الغامض المنتشر على أوسع نطاق، والذي يشكل خطراً كبيراً على الأمن والاستقرار والازدهار العالمي».

وأوضح أنه في ظل ارتفاع الأسعار، قد تدر عمليات سرقة للنفط المكرر المكسيكي نحو 90 ألف دولار بغضون 7 دقائق فقط، وفي عام 2012، تكبد الاتحاد الأوروبي 4 مليارات يورو إيرادات مفقودة نتيجة عمليات الاحتيال التي استهدفت المواد الهيدروكربونية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا