• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أيقونة القرية العالمية في دبي

جناح تونس يستقبل زواره بوردة الصحراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

يتفرد جناح تونس في القرية العالمية، بواجهة مطلية باللون الأبيض مع لمسات باللون الأخضر في الأبواب والنوافذ على التصميم الخارجي، ويزخر الجناح بالمشغولات الحرفية والمنتجات التقليدية والفنون التي تعكس ملامح البيئة التراثية في تونس. وتعد وردة الصحراء النادرة من المنتجات التي تجذبك بنفحاتها المنتشرة في الجناح التونسي، وهي حجر على شكل زهرة زخرفتها الصحراء الكبرى وتتكون من بلورات الجيبسوم وتعطي شكل وردة كبيرة أو باقة من الورود وتضاف عليها الزيوت العطرية لإضفاء رائحة عطرة تدوم طويلاً، كما يمكن استخدامها كقطعة ديكور لما تتمتع به من مظهر بديع، وهي تتواجد فقط في الصحراء الكبرى بتونس ومعروفة بفوائدها العلاجية. كما تتمتع منتجات خشب الزيتون بجاذبية خاصة في الجناح التونسي، وهو يعتبر صحياً لعدم احتوائه على المسامات، وبالتالي فإنه يستخدم في صناعة الأدوات المنزلية بكثرة، وتضفي المعالم والتفاصيل الدقيقة المنحوته يدوياً على كل قطعة شخصية مختلفة وتتميز بأنماط محددة وفقاً لعمر ونوعية الشجرة التي أخذت منها، وبما أن خشب الزيتون محمي من قبل الحكومة التونسية فإنه يتم استخدام أشجار الزيتون الهرمة التي يتم اقتلاعها إثر فناء ثمارها. تتوفر أيضاً في الجناح التونسي أطباق الطاجن الفخارية التي تصنع وتلون يدوياً بدرجات زاهية لتضفي رونقاً مبهجاً على المائدة.ويحظى السجاد التونسي بشعبية واسعة وهو يشمل أنواعا يطلق عليها الزربية المصنوعة من الصوف الرفيع والعلوشه بألوان الأبيض والأسود والبني الفاتح والمرقوم بلون موحد غامق وفاتح، ويستخدم في حياكته الصوف ووبر الإبل والماعز ويصبغ بالألوان الطبيعية المستخرجة من رحيق الأزهار والرمان، وهو يعد من الفنون التي أتقنتها المرأة البربرية حيث كانت تنسج عليه عبارات تعبر عن أحاسيسها وأفكارها، ولذا تجد السجاد يأتي بأشكال هندسية وأنماط مميزة مستوحاة من الحروف البربرية. ويقدم الجناح التونسي تشكيلة من العطور ذات النفحات الزكية المقطرة على الطريقة العربية لاستخلاص الزيوت من رحيق الزهور والورود والمشتقات العشبية المنتشرة في المدن الساحلية ومزارع الزهور والفل والياسمين، بالإضافة إلى عبير المسك والصندل والعنبر الأصلي المستخلص من الحوت وبين زهرة الحب «نوع من الأزهار لا يتفتح سوى بالليل» والأرجوان، بالإضافة إلى عطر براعم زهرة البرتقال التي تعد أكثر استخداماً لتعطير المنزل حيث تمنح المنزل رائحة عطرة وفريدة تدوم طويلاً. كما تباع العطور في زجاجات فريدة تتميز بتصاميمها الراقية والتي يمكن استخدامها أيضاً لتزيين المنزل وديكوراته. كما تتوفر في الجناح التونسي منتجات تراثية متنوعة من الإكسسوارات والعطور وصابون الغار أو الزيتون والتحف ولوحات الأرابيسك المصنوعة من السيراميك، كما يقدم الجناح أجود أنواع زيت الزيتون التونسي ذو المذاق المتفرد نظراً لطبيعة الأرض والمناخ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا