• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مصدر سعودي: المياه النابعة حول الكعبة ليست من بئر زمزم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يناير 2015

الاتحاد نت

نفى مصدر سعودي أن تكون للمياه التي نبعت حول الكعبة المشرفة أثناء أعمال التوسعة أي علاقة بماء زمزم القريب من البيت العتيق.

وأكدت بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية المشرفة على بئر زمزم أن أعمال الحفر الجارية في الحرم المكي الشريف ليس لها أي تأثير على بئر زمزم الذي تجري أعمال حفر وتوسعة حوله.

وقال المهندس سامر الشومان بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية المشرفة على بئر زمزم: إن أية أعمال حفر لن تطال ولن تقترب من بئر زمزم، مؤكدا أن الهيئة تتابع بدقة جميع أعمال الحفر الجارية بشكل يومي، وفقا لـ"سكاي نيوز عربية"

وأضاف شومان، أن بئر زمزم بعيدة عن أعمال الحفر عمق 13 مترا، وأعمال الحفر الجارية لن تطال عمق وجود زمزم ولا العروق التي ترفده بالمياه.

وأوضح أن المياه التي ظهرت مؤخرا حول الكعبة وانتشرت صورها عبر وسائل التواصل ليست من بئر زمزم، بل هي مياه جوفية سطحية، ومياه أخرى نتجت عن أعمال التوسعة.

يشار إلى أن بئر زمزم يخضع لهيئة المساحة الجيولوجية السعودية، وهي التي تقوم بالإشراف عليه، ومراقبة أعمال الحفر والتوسعة الجارية في الحرم المكي لا تطال البئر التي ترفد الناس بماء زمزم منذ أكثر من أربعة آلاف عام.

وحسب الهيئة الجيولوجية فإن بئر زمزم محفور بالأيدي، ويصل عمقه إلى حوالي 30.5 مترا، بقطر داخلي يتراوح من 1.08 إلى 2.66 متراً. فمن الناحية الهيدرولوجية، يقع البئر في وادي إبراهيم، الذي يمر عبر مدينة مكة المكرمة، وتتغذى البئر من المياه الجوفية من طمي الوادي، وإلى مدى أقل بكثير من صخر القاعدة أسفل البئر.

ويوجد البئر حالياً في حجرة تحتية، محمية بألواح زجاجية تسمح برؤية البئر بوضوح. ولسحب الماء من البئر تستعمل مضخات كهربائية، وتمت تغطية المدخل إلى منطقة البئر فأصبح من غير الممكن وصول الحجاج إلى هذه المنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا