• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

محمد بن زايد يستقبل العلماء ضيوف رئيس الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يونيو 2016

أبوظبي (و ا م)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم فى قصر البطين، أصحاب الفضيلة العلماء ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله يرافقهم سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

ورحب سموه بأصحاب الفضيلة العلماء وتبادل معهم التهاني والتبريكات بمناسبة شهر رمضان المبارك داعين الله عز وجل أن يعيده على دولة الإمارات العربية المتحدة والأمتين العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات.

وتبادل سموه وضيوف رئيس الدولة الأحاديث حول إحياء ليالى شهر رمضان المبارك بالفعاليات والمحاضرات التي تهدف الى تبصير الناس بشؤون دينهم وتعاليمه السمحة وإثرائها بالثقافة والمعرفة.

وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن تمنياته لضيوف صاحب السمو رئيس الدولة بالتوفيق في إحياء هذا الشهر الفضيل بالدروس والمحاضرات القيمة، مشددا سموه على عظم المسؤولية الملقاة على عاتق العلماء تجاه المجتمعات الإسلامية بحكم علمهم ومعرفتهم الواسعة بنصوص الشريعة وأحكام الدين وأهمية دورهم في تبيان مقاصد الإسلام الحقيقية وقيمه السمحاء وعظمة الإسلام في دعوته للتسامح والعدل والسلام والخير والتعايش والتصدي بحزم لانحرافات فرق الغلو والتطرف التي شوهت صورة الإسلام وروحه السمحة.

من جانبهم، أعرب العلماء والوعاظ عن سعادتهم بوجودهم في دولة الإمارات العربية المتحدة والمشاركة في هذه السنة الطيبة التي أرساها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه من خلال إلقاء المحاضرات والبرامج الدينية والاجتماعية التي تهم المجتمع المسلم، داعين الله عز وجل أن يديم الأمن والاستقرار على دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى شعبها الخير والتقدم والازدهار.

 

ويشارك ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة مع العلماء الوعاظ في الدولة في إحياء ليالي رمضان وذلك ضمن برنامج استضافة العلماء والوعاظ خلال الشهر الفضيل بإشراف وزارة شؤون الرئاسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا