• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الوصل والوحدة.. «النزعة الهجومية»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مارس 2015

علي معالي (دبي)

يشهد ملعب زعبيل مباراة من العيار الثقيل في الجولة الـ 19 لدوري الخليج العربي، عندما يلتقي الوصل مع الوحدة، وتحمل المواجهة الكثير من الأهداف والطموحات للفريقين، من واقع الترتيب والمستوى في الفترة الحالية، حيث يدخلها «الفهود» بروح معنوية عالية للغاية، بعد انتصاره الكبير في الجولة الماضية على اتحاد كلباء 6-1، في المقابل كان التعادل بهدف لمثله، سيد الموقف في لقاء الوحدة مع الشباب.

ويتوقع أن يحضر اللقاء جمهور كبير، خاصة من عشاق «الأصفر»، وتحمل المباراة تحدياً خاصاً بالنسبة للمدربين، حيث كانت بداية كالديرون مع الوصل هذا الموسم أمام الوحدة في الدور الأول، وانتهت بالتعادل، ويرغب المدرب الذي تحسن معه أداء «الإمبراطور» كثيراً في أن يستمر في الأداء التصاعدي، رغم الغيابات المتنوعة والاضطرارية، في معظم مباريات الموسم، ما بين إيقافات وإصابات وظروف خاصة بعدد كبير من الأساسيين.

وفي الوقت نفسه، فإن السعودي سامي الجابر مدرب الوحدة يريد أن يعيد «العنابي» إلى طريقه الصحيح مرة أخرى، بعد هزة عنيفة أمام الشارقة في الجولة الـ 17، عندما خسر برباعية، ثم تعادل في الجولة الأخيرة مع الشباب، ورغم وجود غيابات متنوعة اليوم، ومنها الكمالي ودياز وفاضل ما بين إصابات وإيقافات، إلا أن الوحدة مليء بالعناصر التي تستطيع سد الثغرات والغيابات.

يحتل الوصل قبل مباراة اليوم المركز السابع برصيد 26 نقطة، حيث غادر «الفهود» المركز الثامن بعد أن قضى فيه فترات طويلة، سواء هذا الموسم، أو في المواسم السابقة، في المقابل نجد الوحدة في المركز الرابع برصيد 33 نقطة، ويبحث كل من كالديرون وسامي الجابر عن الفوز بالنقاط الكاملة للمباراة حتى يسير كل فريق في الاتجاه السليم للبطولة. يفتقد الوصل لجهود الثلاثي محمد جمال للإيقاف ووحيد إسماعيل وحسن زهران لوجودهما في الخدمة الوطنية، وبالتالي فإن المدرب يقع في «ورطة» البديل المناسب والقوي الذي يستطيع سد فراغ وقوة قلبي الدفاع وحيد وزهران.

وربما أهم ما يميز الفريقين أنهما يميلان للنزعة الهجومية، حيث استطاع الوصل أن يسجل حتى الآن 33 هدفاً، وبنسبة أقل في الوحدة 32 هدفاً، ونتوقع اليوم أن تستمر النزعة التهديفية الكبيرة للفريقين، ولكن دفاع الوحدة له الأفضلية النسبية أيضاً، حيث اهتزت شباكه 25 مرة مقابل 30 مرة للوصل. وتكمن قوة الوصل في الرباعي الأجانب، في المقابل يفتقد الوحدة جهود دياز، مما يعني أن 3 الأجانب فقط يعتمد عليهم سامي الجابر في موقعة اليوم، والتي يراها ويتوقع لها الكثيرون أن تكون الأقوى في الجولة، إضافة إلى مباراة الجزيرة مع الأهلي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا