• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

خطوة تدعم وتحمي مهنة الصيد وتشجع على تحسين الإنتاج

صيادو الساحل الشرقي يشيدون بقرار «الرسوم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

فهد بوهندي (الفجيرة، خورفكان) - عبر صيادون في الفجيرة ومدن المنطقة الشرقية التقتهم «الاتحاد»، عن شكرهم وامتنانهم لقرار وزارة البيئة والمياه، الذي جاء تنفيذاً لتوجيهات مجلس الوزراء، بإعفاء الصيادين من الرسوم التشغيلية كافة المستحقة عليهم، مؤكدين أن هذه الخطوة تخدم مهنة الصيد بشكل كبير، وتساهم بشكل فعال في التخفيف من هموم مهنة الصيد، ومتاعبها على الصياد المواطن، وأشاروا إلى أن القرار يخفف من التكلفة الكبيرة التي يتحملها الصياد المواطن لتشغيل قاربه ومزاولة المهنة. من جهته، قال الصياد راشد عبدالله النقبي: «لقد زادت في السنوات الأخيرة أعباء الصياد المواطن، وارتفعت تكاليف مهنة الصيد لأعلى مستوياتها، وقد أثلج هذا القرار صدور الصيادين، ورفع من معنوياتهم كثيرا، وقد عكس القرار حرص الحكومة على مهنة الصيد والمحافظة عليها من خلال دعم الصياد بشتى الطرق والنواحي كافة». وقال محمد علي الحمادي: «بداية، أود أن أشكر القائمين على هذا القرار من المسؤولين والمختصين في الوزارة، الذين يبذلون أقصى جهودهم في دعم مهنة الصيد، من خلال تعزيز القدرة التشغيلية للصياد وتذليل العقبات كافة أمامه، وأعتقد أن إعفاء الصيادين من الرسوم سيعطي الصياد فرصة في صرف هذه المبالغ التي كانت تدفع كرسوم في أمور أخرى، تخدم عمله أكثر، وهي تطوير أدواته من خلال شراء الدوابي والخيوط والشباك وغيرها، إضافة إلى تحسين مستوى قارب الصيد.

ورأى عبدالله اليماحي أن مهنة الصيد من المهن المهمة والحيوية في الدولة، فهي تتعلق بالأمن الغذائي، وبرأيي «مهنة الصيد تختلف عن المهن الأخرى كافة»، لأن الصيادين يحققون الاكتفاء الذاتي من الأسماك في الدولة، مما يستدعي دعماً مستمراً ومباشراً من الوزارة، إضافة إلى أنها مهنة يزاولها المواطنون فقط، حيث إن جميع أصحاب قوارب الصيد من المواطنين، وأغلبهم من محدودي الدخل، لذا فإن القرار صائب جداً، وقرار موفق من الوزارة، حيث إنها عززت الثقة لدى الصيادين، وأكدت لهم أنها تدعم المهنة وليس ضدها، كما يعتقد البعض. وقال الصياد يوسف الحوسني: «إن القرار مفيد وفعال جداً، ويصب في مصلحة الصياد بشكل مباشر، وقد عمت مظاهر البهجة والسرور في أوساط الصيادين فور صدور القرار، وتوجهوا بالشكر والامتنان للوزارة لمراعاتها ظروفهم المادية، وتخفيف أعباء المهنة عنهم، وأعتقد أن هذه الخطوة سنجني ثمارها في القريب العاجل، وستنعكس على نشاط الصيادين بشكل كبير جداً، إضافة إلى أن القرار الجديد سيزيد من دخل الصياد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض