• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«أميركية الإمارات» تستضيف السفير السويدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - استضافت الجامعة الأميركية في الإمارات السفير السويدي ماكس بيور في ندوة ثقافية حول دور الدبلوماسية في إحداث التغيّرات في سبيل إنجاح العلاقات الدولية، حيث حضرَ هذه الندوة طلبة برنامج الماجستير في الدبلوماسية، وطلبة برنامج الماجستير في الدراسات الإستراتيجية والأمنية، إضافة إلى عدد من أعضاء هيئة التدريس والأكاديميين العاملين في الجامعة.

وفي بداية الندوة، رحّب الأستاذ الدكتور مثنى غني عبدالرزاق رئيس «أميركية الإمارات» بالسفير ماكس، مشيداً بالدور الذي تلعبه الدبلوماسية في وقتنا الراهن من إجراء تغيّرات وبناء علاقات دولية ناجحة، كما أكد من خلال حديثه أهمية تدريس مثل هذه البرامج، وإعطاءها الأولوية في «أميركية الإمارات»، وذلك من خلال طرحها كتخصصات ومساقات أكاديمية تُدرّس بشكل واسع وعميق، لما لها من ضرورة مُلحة في الحضور على الساحة الأكاديمية والتعليمية، التي تعطي طابعاً إيجابياً وملموساً في إحداث التغيّرات نحو الأفضل. وخلال الندوة، تحدّث معالي ماكس بيور حول خبرته وتجربته في مجال الدبلوماسية، وعن أهميتها في إدارة العلاقات الدولية وإنجاحها قائلاً: «تقوم الدبلوماسية في عصرنا الحاضر بدور مُميّز ومُهم في نطاق العلاقات وتدعيمها، ومعالجة الشؤون كافة التي تهمّ مختلف الدول، وعن طريقها يمكن التوفيق بين المصالح المتعارضة ووجهات النظر المتباينة، وتيسير حلّ المشكلات وتسوية الخلافات وإشاعة الودّ والتفاهم بين الدول، وبوساطتها تستطيع كلّ دولة أن توطّد مركزها وتعزّز نفوذها في مواجهة الدول الأخرى.

كما تستطيع تدعيم السِّلم وتجنُّب الحرب، إلى جانب ذلك يتمثل عمل الدبلوماسية بمراقبة مجريات الأمور والأحداث، وحماية مصالح الدولة، والتفاوض في كلّ ما يَهمها».

وبدورها، شكرت الجامعة الأميركية في الإمارات معالي السفير على المعلومات الوفيرة التي قدّمها لطلبة «أميركية الإمارات» خلال الندوة، كما شكر السفير ماكس الجامعة والحضور على حسن استضافتهم، ومدى اهتمامهم بكلّ ما يخصّ العلاقات الدولية والتطوّرات الحاصلة في عالم الدبلوماسية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض