• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بث مكالمة هاتفية تشير لتسليم الخطوط الجوية التركية أسلحة لمتشددي نيجيريا

رئيس تركيا يرفض مزاعم حول «مؤامرة خارجية» على أردوغان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

أنقرة (وكالات) - رفض الرئيس التركي عبد الله جول مزاعم تآمر قوى خارجية على تركيا معارضا صراحة إصرار رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان على أن فضيحة الفساد التي تحيط بحكومته مجرد مؤامرة تنفذ بدعم خارجي لتشويه سمعته.

وأمس تلقت حكومة أردوغان الإسلامية ضربة جديدة مع بث تسجيلات تنصت على مكالمات هاتفية تظهر أن الخطوط الجوية التركية سلمت أسلحة إلى مجموعات غير معروفة في نيجيريا التي تشهد مواجهات عنيفة بين الجيش وجماعة «بوكو حرام» المتشددة لكن الشركة تنفي ذلك بشدة.

وفي هذه الأثناء، عقد البرلمان التركي جلسة استثنائية، أمس، لمناقشة موضوع رفع الحصانة عن أربعة وزراء سابقين متهمين بالفساد في الفضيحة التي تلطخ سمعة الحكومة، قبل عشرة أيام من الانتخابات البلدية.

وقد رفض الرئيس التركي مزاعم تآمر قوى خارجية على تركيا معارضا صراحة إصرار أردوغان على أن فضيحة الفساد التي تحيط بحكومته مؤامرة خارجية. وتمثل الفضيحة أكبر تحد لحكم أردوغان الذي بدأ قبل 11 عاما وهو يصورها باستمرار على أنها مؤامرة حاكها أعداؤه السياسيون لتشويه سمعته قبل انتخابات 30 مارس المحلية.

ونقلت صحيفة «حريت» عن جول قوله للصحفيين خلال زيارة للدنمارك «لا أقبل المزاعم الخاصة بقوى خارجية ولا أراها صحيحة.. لا أصدق نظريات المؤامرة هذه كما لو كان هناك بعض الناس يحاولون تدمير تركيا».

وجول شريك لأردوغان في تأسيس حزب العدالة والتنمية الحاكم وظل حليفا مقربا له. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا