• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الزياني يؤكد دعم مشاورات الكويت وإعادة الشرعية لليمن

ارتياح خليجي عربي لرفع «التحالف» من القائمة السوداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يونيو 2016

عواصم (وام، وكالات)

رحب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف بن راشد الزياني أمس بقرار الأمانة العامة للأمم المتحدة حذف التحالف العربي من القائمة السوداء لانتهاكات حقوق الأطفال في اليمن الواردة في ملحق تقرير الأمين العام السنوي، بعد أن تبين لها عدم دقة المعلومات التي استند إليها التقرير وافتقادها للموضوعية. وقال إن دول المجلس تثمن مبادرة الأمانة العامة للأمم المتحدة بتصحيح هذا الخطأ الإداري تأكيدا لمصداقية الأمم المتحدة ومسؤوليتها الدولية في الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين.

وأكد الزياني أن دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية حريصة على سلامة المدنيين اليمنيين بمن فيهم الأطفال وهي تعمل على إعادة الشرعية ومكافحة الإرهاب ومن أكثر الدول تقديما للمساعدات الإنسانية إلى الشعب اليمني وتبذل جهدا كبيرا لدعم مشاورات السلام الجارية حاليا في الكويت للوصول إلى تسوية سياسية وفق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216.

ورحبت وزارة خارجية البحرين بقرار الأمانة العامة للأمم المتحدة بحذف التحالف العربي من قائمة انتهاكات حقوق الأطفال في اليمن، وأكدت أن قيام الأمانة العامة بتصحيح هذا الخطأ الإداري يعكس حرصاً على مصداقية الأمم المتحدة، وإنجاح رسالتها وأداء مهمتها في الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين، معتبرة أن هذا التصحيح خطوة مهمة في الطريق السليم باتجاه حل الأزمة اليمنية، ودعم الجهود الكبيرة التي يبذلها التحالف العربي على الصعيدين العسكري والإنساني، ودفع مشاورات السلام الجارية حالياً في الكويت، للتوصل لتسوية سياسية تستند إلى مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

وأعربت قطر عن ترحيبها بقرار الأمانة العامة للأمم المتحدة، قال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية «إن القرار جاء بعد تحقق الأمانة العامة من عدم دقة وموضوعية المعلومات التي استند إليها التقرير. وجدد التأكيد على التزام دول التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقواعد القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، مشددًا على أن مهمة التحالف الأساسية هي حماية المدنيين بمن فيهم الأطفال، وإعادة الشرعية، وتقديم المساعدات الإنسانية إلى الشعب اليمني. كما نوه المصدر بجهود التحالف في دعم مشاورات السلام الجارية للوصول إلى تسوية سياسية وفق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

وأشاد الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي بإعلان الأمم المتحدة أمس حذف اسم التحالف العربي من لائحتها السوداء، وقال: إن التقرير كان مبنيا على معلومات غير دقيقة وغير صحيحة ولم يأخذ الخطوات الواجب مراعاتها في هذا السياق والتي تنص على ضرورة التشاور مع الدول المعنية قبل إصداره. ونوه في بيان بما صدر من المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك من أن الأمين العام لا يضع على قدم المساواة أفعال التحالف وأفعال المجموعات الإرهابية التي أوردها التقرير. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا