• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أزمة صحية جعلته يراجع أفكاره

«كات ستيفنز».. مطرب تحول لداعية إسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يونيو 2016

أحمد مراد (القاهرة)

حقق في مجال الغناء شهرة واسعة، وتعرض لأزمة صحية جعلته يراجع أفكاره ومعتقداته، اطلع على نسخة مترجمة من معاني القرآن الكريم، وظل يبحث عن الحقيقة حتى هداه الله تعالى إلى الإسلام، وغير اسمه إلى «يوسف إسلام».

هو المطرب البريطاني الشهير «کات ستيفنز»، المولود في لندن عام 1947، وقد نشأ في أسرة مسيحية متعددة المذاهب، حيث كان أبوه يونانياً أرثوذكسياً، وأمه سويديةٌ كاثوليكية، وبدأ حياته مطرباً، وحقق شهرة كبيرة في هذا المجال، حتى أن إحدى أغنياته، كانت ضمن أفضل 10 أغنيات في بريطانيا، وحصل على 8 ألبومات ذهبية متتالية.

نسخة مترجمة يروي «ستيفنز» قصة إسلامه، فيقول: لم أكن أعرف أي شيء عن الإسلام وتعرفت عليه بطريقة أعتبرها من المعجزات، فقد سافر أخي إلى القدس وعاد مبهوراً بالمسجد الأقصى، وبالحركة والحيوية التي تعج بين جنباته، وأحضر لي نسخة مترجمة من القرآن، وعندما قرأت القرآن وجدت فيه الهداية، فقد أخبرني عن حقيقة وجودي والهدف من الحياة، وعندها أيقنت أن هذا هو الدين الحق، وأن حقيقة هذا الدين تختلف عن فكرة الغرب عنه، وأنه ديانة عملية وليست معتقدات تستعملها عندما يكبر سنك وتقل رغبتك في الحياة مثل المعتقدات الأخرى.

ويضيف: المجتمع الغربي يتهم كل من يرغب في تطبيق الدين على حياته والالتزام به بالتطرف، ولكني لم أكن متطرفاً، فقد كنت حائراً في العلاقة بين الروح والجسد، فعرفت أنهما لا ينفصلان، وأنه بالإمكان أن تكون متديناً دون أن تهجر الحياة وتسكن الجبال، وعندما قرأت القرآن علمت أيضاً أن الله قد أرسل كل الرسل برسالة واحدة، وكلما قرأت المزيد من القرآن عرفت الكثير عن الصلاة والزكاة وحسن المعاملة، ولم أكن قد اعتنقت الإسلام بعد، ولكني أدركت أن القرآن هو ضالتي المنشودة.

اعتناق الإسلامويتابع: فكرت في الذهاب إلى القدس مثلما فعل أخي، وهناك بينما أنا جالس في المسجد سألني رجل ماذا تريد؟ فأخبرته بأني مسلم، وبعدها سألني عن اسمي، فقلت له «ستيفنز» فتحير الرجل، وانضممت إلى صفوف المصلين، وحاولت أن أقوم بالحركات قدر المستطاع، وبعد عودتي إلى لندن قابلت فتاة مسلمة اسمها «نفيسة» وأخبرتها برغبتي في اعتناق الإسلام، فدلتني على مسجد «نيو ريجنت»، وكان ذلك في عام 1977 بعد عام ونصف العام تقريباً من قراءتي للقرآن، وفي يوم الجمعة بعد الصلاة اقتربت من الإمام وأعلنت الشهادة بين يديه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا