• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«التعاون الإسلامي لعقد الحوار الوطني في الرياض

اليمن والإرهاب يتصدران «الوزاري الخليجي» غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مارس 2015

الرياض (وكالات)

يبحث المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورته الـ134 في الرياض غداً الخميس الأوضاع في المنطقة وعلى رأسها الأزمة اليمنية والتهديدات الإرهابية.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف الزياني في تصريح صحفي، إن المجلس سيبحث المستجدات والتطورات العربية والإقليمية والدولية الراهنة وتداعياتها على أمن واستقرار المنطقة. وأضاف أن الوزراء سيبحثون مسيرة العمل الخليجي وما تم تنفيذه من قرارات المجلس الأعلى في دورته الماضية والموضوعات ذات الصلة بالحوارات الإستراتيجية بين دول المجلس والدول والمجموعات الأخرى، إضافة إلى التقارير التي تم رفعها من قبل اللجان الوزارية. يذكر أن أعمال الدورة ستعقد برئاسة وزير الخارجية القطري الدكتور خالد بن محمد العطية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري. يذكر أن دول مجلس التعاون وافقت على عقد اجتماع للفصائل اليمنية في الرياض برعاية خليجية بناء على مناشدة بعث بها الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يناشد فيها دول مجلس التعاون بعقد الاجتماع.

وفي السياق ذاته، أعلنت منظمة المؤتمر الإسلامي، التي تضم في عضويتها 57 دولة إسلامية، أمس عن دعمها عقد الحوار اليمني الوطني في العاصمة السعودية الرياض.

وأعرب الأمين العام للمنظمة إياد مدني أمس، عن دعم المنظمة لعقد مؤتمر الحوار الوطني اليمني تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي في الرياض، داعياً الأطراف اليمنية للمشاركة في هذا المؤتمر من أجل إيجاد تسوية سياسية وتجنيب اليمن المخاطرٍ. وأشار إلى ترحيب المنظمة بمساعي الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستئناف الحوار الوطني بين الأطراف اليمنية، مشيداً في هذا الصدد بالجهود المخلصة التي تبذلها دول مجلس التعاون الخليجي في دعم عملية الحوار. وجدّد موقف المنظمة الثابت لوحدة اليمن وأمنه واستقراره، مؤكداً رفض المنظمة وإدانتها للانقلاب الحوثي على الشرعية الدستورية المتمثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي ومحاولة تقويض مؤسسات الدولة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا