• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الزعيم» يستعيد عافيته ويتربع على قمة «الثالثة»

العين يعزف أجمل الألحان بـ «لمسة جيان الفنان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

صلاح سليمان (العين) - استعاد العين بريقه، بعد أن حقق فوزاً رائعاً على ضيفه تراكتور سازي تبريز الإيراني، وتغلب عليه بالثلاثة في مباراة الجولة الثالثة التي شهدها ستاد هزاع بن زايد مساء أمس الأول، لينتزع منه صدارة المجموعة الثالثة، بعد أن وصل إلى النقطة السادسة، بينما تراجع تراكتور إلى المركز الثالث، إثر تساويه مع لخويا القطري في رصيد «النقاط الأربع»، والذي يتقدمه بفارق الأهداف. قدم «الزعيم» مستوى فنياً طيباً ومتميزاً اتسم بالقوة والتركيز العالي والانضباط التكتيكي على مدار الشوطين، وحظي اللاعبون بمساندة جماهيرية قوية، بلغ عددها أكثر من أربعة آلاف مشجع، كان صوتهم طاغياً ومجلجلاً، مما رفع من روح اللاعبين المعنوية، وساعدهم على التفوق على الفريق الضيف.

كان إصرار لاعبي العين كبيراً وعزيمتهم قوية على تعويض خسارتهم السابقة أمام الاتحاد السعودي، للعودة مجدداً إلى قمة المجموعة، وأدوا جميعهم المباراة بمستوى عالٍ، وكان أبرزهم الغاني أسامواه جيان الذي لعب بمزاج وذهن صافٍ، وتركيز كبير، بجانب الجهد الواضح الذي قدمه إبراهيما دياكيه، والتميز الذي كان عليه الحارس خالد عيسى ورباعي الوسط.

وزاد من روعة الأداء دخول «الموهوب» عمر عبدالرحمن في الشوط الثاني بديلاً لشقيقه محمد، حيث استطاع «عموري» أن يضبط إيقاع اللعب بدرجة كبيرة، وأن يهدي زميله المهاجم الغاني أسامواه جيان أكثر من تمريرة رائعة، سجل من إحداها الهدف الثالث الذي أنهى به أحلام الفريق الإيراني، وأكد به فوز «الزعيم» بالنقاط الكاملة. ومن ناحيته، تقدم الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين بالتهنئة إلى لاعبيه وإدارة النادي وجماهير «الأمة العيناوية» بمناسبة الفوز الذي حققه الفريق على تراكتور بثلاثة أهداف مقابل هدف، مما منحه الحق في اعتلاء قمة المجموعة الثالثة برصيد ست نقاط.

وقال إن العين قدم مستوى طيباً ولعب بتركيز عالٍ مكنه من الاستحواذ على الكرة إلى حدٍ ما، والسيطرة على مجريات المباراة، بعد أن حصل على العديد من الفرص أمام مرمى الفريق الضيف، استفاد من اثنتين منها ليتقدم بهدفين نظيفين، لافتاً إلى أن تراكتور تبريز استثمر «هفوة دفاعية» سجل منها هدفه الوحيد في اللقاء، قبل ثلاث دقائق من نهاية الحصة الأولى، ليعود إلى أجواء المباراة، ومجاراة العين الذي تمكن من المحافظة على تفوقه لينهي الشوط الأول 2 -1.

وأضاف «واصل فريقنا سيطرته على أحداث اللقاء في الشوط الثاني، وقام ببناء جملة من الهجمات، حصل من خلالها على بعض الفرص، وسجل من إحداها هدفه الثالث، ورجحت خبرة لاعبي العين كفتهم على الفريق المنافس، وكانوا الأكثر إصراراً على الفوز، سعياً لتعويض الخسارة التي لحقت بهم في مباراة الجولة الثانية من البطولة أمام الاتحاد السعودي، وهنا أود أن أكرر شكري للاعبين على جهودهم التي قادتهم لاستعادة صدارة المجموعة».

وبسؤاله عن أوجه الخلاف في أداء العين أمام تراكتور، مقارنة بمباراته في الجولة الثانية أمام الاتحاد السعودي، والتغييرات التي أجراها على تكتيك وخطة اللعب، قال زلاتكو: «بالفعل لا توجد تغييرات كبيرة، وما يمكن أن أقوله إننا قدمنا في مباراتنا الماضية أداءً طيباً، وتفوقنا على الطرف المضيف على مدى 60 دقيقة، إلا أن اللاعبين افتقدوا إلى التركيز، وانخفضت روحهم القتالية، وأهدر أسامواه جيان فرصة تسجيل هدف مضمون مع انطلاقة الشوط الثاني، كانت كفيلة بتعزيز تقدمنا، مما أتاح الفرصة أمام الاتحاد لمهاجمتنا والتفوق علينا، وتسجيل هدفي التعادل والفوز، ولكن الفريق لعب بتركيز عالٍ أمام تراكتور، وكان الطرف الأفضل على مدار الشوطين، بفضل إمكانيات ومهارات وخبرة لاعبيه التي طغت على الفريق الضيف ليحصد فوزاً مستحقاً ويستعيد الصدارة التي نأمل المحافظة عليها، ولكننا ما زلنا في حاجة إلى مزيد من الوقت لتحسين المستوى الفني والتطور وتجويد الأداء بشكل أفضل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا