• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«أبوظبي للتنمية» ينظم حملة توعية حول أمن أنظمة المعلومات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - ينظم صندوق أبوظبي للتنمية حملة توعوية تتضمن عدداً من المحاضرات التثقيفية لنشر الوعي والمعرفة بين موظفي الصندوق فيما يخص أمن المعلومات.

وقال الصندوق في بيان صحفي أمس إن الحملة تهدف أيضاً إلى تحقيق أفضل الممارسات في مجال أمن المعلومات والتي يسعى الصندوق لتطبيقها على كافة إجراءاته من أجل ضمان سرية وصحة توافر المعلومات.

وجاءت الحملة التوعوية التي ينفذها صندوق أبوظبي للتنمية، استجابةً لاسْتراتيجية حُكومَة أبوظَبي الإلِكترونيّة لتَطوير وتَحسين أمن المعلومات من أَجلِ بناء حُكومة عاليةَ الأداء ذاتْ خدمات عالمية من خلال تبني سياسة مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية.

يذكر أن الصندوق يتبنى خلال الفترة القادمة، حَملة توعِية عامة بِأمن المعلومات - تحت شعار «نحو بيئة معلوماتية آمنه لا تكتمل إلا بكم»، يُستهدف فيها جميع الموظفين لبناء مفهوم واضح، ونشر الوعي وزيادة التفاعل مع متطلبات وشروط أمن المعلومات، بالإَضافة لتوضيح المعايير والضوابط والقواعد الفنية والإدارية المطبقة في الصندوق لحماية المعلومات ونظم المعلومات والعمل على تعميمها بكل شفافية. وسيقوم قسم تقنية المعلومات بإعداد وُرش عمل مُوَجهة لموظفي الصندوق بشكل عام، لتوعيتهم بأهم الإجراءات المعلوماتية، بالإضافة، لتعريفهم بأكثر المخاطر الشائعة في مجال أمن المعلومات وكيفية التعامل معها وتفاديها، كما سيتم تنظيم ورش عمل تخصصية للإدارات والأقسام المعنية، لتعريفهم بكيفية تصميم وتطوير نظم المعلومات بالإضافة لكيفية إدارة المخاطر وأصول المعلومات في الصندوق.

ولزيادة نسبة الفائدة من الحملة التوعوية التي ينفذها الصندوق، تم توزيع مُلصقات ونشَرات توعِوية وكُتيبات خاصة تمَّ تصميمها بناء على محتَوى وأهداف تلك الحملة.

وفي مجال تبني الصندوق لأفضل الممارسات لبناء بيئة معلوماتية آمنة، فقد حصل صندوق أبوظبي للتنمية في عام 2011 على شهادة أمن المعلومات (الآيزو27001) في مجال إدارة نظام أمن المعلومات والتي تعتبر من أرفع الشهادات في العالم في مجال حماية أمن المعلومات من حيث سلامة وسرية البيانات عبر أنظمة أمنية عالية التقنية. وقال محمد سيف السويدي، مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية «يعمل الصندوق وبالتكاتف مع الجهات المعنية باستحداث وتطوير استراتيجية وسياسة متكاملة لأمن وأنظمة المعلومات لضمان حماية المعلومات من الأخطار والتهديدات المحتملة، كما نعمل على التأكد من كفاءة سياسات ومعايير تلك الأنظمة، وذلك بما يتماشى مع متطلبات ورؤية سياسة حكومة أبوظبي الإلكترونية التي تناشد ببناء حكومة إلكترونية ذات جودة عالمية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا