• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

فتح باب التسجيل للمشاركة في أصعب سباقات الحواجز والتحمل

حلبة ياس تستضيف تحدي « ديزيرت ووريور» 24 أبريل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت اللجنة المنظمة لتحدي «ديزيرت ووريور»، الذي يعد أحد أصعب سباقات الحواجز والتحمل التي تنظم في الدولة، وتستضيفه حلبة مرسى ياس 24 أبريل المقبل عن فتح باب التسجيل للمتسابقين الراغبين في اختبار قدراتهم البدنية والذهنية ودفع إمكاناتهم إلى أقصى حدودها، من خلال الاشتراك في هذا السباق.

يضم مسار السباق مجموعة من العوائق والحواجز المصممة خصيصاً لهذا التحدي، والتي تتطلب من المتسابقين الصعود بأقصى سرعة ممكنة على مجموعة من الأدراج الضخمة، والسباحة في مياه شديدة البرودة، والقفز في الماء من على ارتفاع 6 أمتار، والتأرجح على قضبان التعلق، بالإضافة إلى الزحف تحت عوائق منخفضة شيدت على الرمال.

وكانت دبي قد استضافت خلال العام الماضي أول دورة من تحدي «ديزيرت ووريور» في منطقة الشرق الأوسط، وتشهد دورة العام الحالي التي تستضيفها حلبة مرسى ياس إضافة مسارٍ جديد للعوائق المائية سيتيح للمتسابقين السباحة في مياه بدرجة حرارة منخفضة وذلك بعد اجتيازهم المراحل الأولى من السباق والتي ستختبر قدراتهم البدنية إلى أقصى حدودها.

ويمكن للمتسابقين الراغبين في اختبار إمكاناتهم ضمن تحدي «ديزيرت ووريور» اختيار إحدى الفئات الثلاث التي يضمها السباق، بحيث تناسب القدرات البدنية لكل منهم، وهي: فئة «ديزيريت ووريور» التي تعد الفئة الرئيسية في التحدي والتي تضم 20 حاجزاً تتوزع على مسار السباق الذي يمتد على مسافة 10 كيلومترات، والفئة الثانية «ألتيميت ووريور» والتي تضيف عامل الوقت إلى مسار «ديزيرت ووريور»، بحيث يتوجب على المتسابقين اجتياز المسار ضمن وقت محدد، أما فئة «فيرليس ووريور» الموجهة للمتسابقين المبتدئين فتضم 12 حاجزاً ومسار سباق يبلغ طوله 5 كيلومترات، كما ستتاح الفرصة للصغار للمشاركة في هذا السباق ضمن مسار مصغر أعد خصيصاً بحيث يتناسب مع قدراتهم البدنية وذلك في فئة مخصصة لهم.

وبهذه المناسبة، صرح الطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس: «نحن في حلبة مرسى ياس نسعى بشكل مستمر إلى استضافة مجموعة متنوعة من الفعاليات المميزة، ويعد تحدي ديزيرت ووريور إضافة رائعة لقائمة الفعاليات التي نستضيفها. من شأن هذا التحدي الجديد أن يوسع قائمة الأنشطة الرياضية والصحية التي تنظمها الحلبة، كما أنه يتيح لنا وسيلة إضافية للتواصل مع أعضاء المجتمع الراغبين باتباع نمط حياة صحي، وتشجيعهم على ممارسة التمرينات الرياضية بأسلوب ممتع وفريد».

وبدوره أضاف تروي جيلهام، مدير التحدي: «نحن سعداء بتنظيم أحد أصعب سباقات التحمل في الإمارات في أفضل الوجهات الرياضية المجتمعية الرائدة. إن اجتياز الحواجز التي يضمها السباق ضمن المرافق المميزة التي تضمها حلبة مرسى ياس سيقدم للمتسابقين تجربة لا تنسى، ونحن نشجع الجميع على الاشتراك بهذا السباق الذي سيختبر قدراتهم البدنية إلى أقصى حدودها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا