• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م
  12:58     الجامعة العربية : القدس "خطا احمر" و اسرائيل تلعب بــ" بالنار"    

في إطار الحشمة

تصاميم مروة البغدادي تراثية أنيقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يونيو 2016

ماجدة محيي الدين (القاهرة)

تحرص مصممة الأزياء المصرية مروة البغدادي على وضع تصاميم محتشمة تستلهمها من الطبيعة والفنون التراثية، وتدمج عبرها الألوان والخامات المنتقاة بعناية لتمنح المرأة طلة أنيقة ومتجددة في كل موسم.

اعتمدت مروة في مجموعتها الأخيرة على الألوان الزاهية والداكنة في توليفة فنية جمعت فيها الأحمر والأصفر والأزرق والأخضر والوردي إلى جانب الأسود والبني والكحلي والرمادي، وانحازت لفكرة الطبقات المتعددة من خلال موديلات تحقق التجديد في المظهر، لتتمكن المرأة من ارتداء قطعة الملابس الواحدة بأساليب مختلفة.

إلهام الطبيعة

وحول مصدر إلهامها، تؤكد أنها تعتبر الطبيعة بتجددها وتنوعها مصدراً أساسياً ينهل منه كل مصمم بحسب ذوقه، كما أن ارتباطها بالفنون التراثية يمثل جزءاً من وجدانها، ما ينعكس على تصاميمها، فلا يخلو أي تصميم من ملمح للفنون التراثية والشعبية التي تمثل ثروة كبيرة تفيض أفكاراً لا نهائية. وعن الخامات التي اعتمدت عليها، تقول «الأقمشة الهفهافة الناعمة هي السائدة هذا الموسم ومنها الليكرا والجرسيه والتريكو والكروشيه، والمهم اختيار نوعيات مصنعة من الخيوط الطبيعية مثل الأقطان أو الحرير أو حتى الأصواف حتى يظل التصميم محتفظاً برونقه ومظهره المتألق مع تكرار الاستخدام، فضلاً عن كونها تعطي الإحساس بالراحة طوال اليوم»، مشيرة إلى أن تلك الخامات تنسجم مع طبيعة الموديلات والقصات التي اختارتها للمجموعة.

ملاءمة التصاميم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا